نظارات تساعدك على إيجاد أغراضك المفقودة …آخر صيحات مايكروسوفت

عادة ما يعاني أغلبنا من تلك اللحظة التعيسة، التي تكون فيها مستعداً تماماً لمغادرة المنزل، ثم تتحسس جيبك، وتصيح بعدها… “هل رأى أحد مفاتيح سيارتي؟”

لذلك طوَّرت مايكروسوفت جهازاً تقنيّاً جديداً، سيجعل من هذا الموقف شيئاً من الماضي.

يعمل جهاز عدسة الهولو HoloLens (نظارات رؤية افتراضية) عن طريق تذكر شكل الشيء عندما يرفعه مرتدي النظارات أمام كاميرات صغيرة مثبتة في الجهاز، ويقول “تتبع هذا الشيء”.

وبعدها، في أي وقت تكون فيه المفاتيح -أو الشيء المُتبع- في مجال رؤية النظارات فإنها تقوم بتسجيل مكانه.

وحين يسأل صاحب النظارات بعد ذلك “أين المفاتيح؟” سوف تقوم شاشة صغيرة في ركن العدسة بعرض آخر مكان رأت فيه المفاتيح.

وتفسح براءة اختراع مايكروسوفت المجال أمام استخدامات أخرى، مثل إطلاق إنذار عندما تنسى المحفظة في المطعم مثلاً، كما يعتقد الخبراء أن هذه التقنية قد تكون لها فوائد حقيقية لهؤلاء الذين يعانون من المشاكل العقلية وكبار السن، الذين يجدون صعوبة في تذكر أماكن أشيائهم اليومية.

ويقول رائد الأعمال ومستشار الإنترنت مات ويب “مايكروسوفت لديها التكنولوجيا اللازمة لإعطاء الناس عقلاً إضافياً، مما سيسمح لهم ألا ينسوا أبداً أي شيء مرة أخرى”.

مضيفاً أن ارتداء نظارات متصلة بالإنترنت حتى لا تفقد أشياءك قد يبدو أمراً سخيفاً، لكن توجد استخدامات مهمة لمثل هذا النوع من التكنولوجيا، في حالة الأشخاص ذوي المشاكل العقلية المبكرة”.

واتفق مع هذا الرأي رئيس السياسات في جمعية الزهايمر، جورج ماكنمارا، الذي قال “قد تُمكِّن هذه النظارات الأشخاصَ الذين يعانون من العته من الحياة بشكل مستقل لفترة أطول، ويقلل شعورهم بالتوتر، ويحسن من مستوى حياتهم”.

وعندما صرَّح المتحدث الرسمي باسم مايكروسوفت بأنهم مُنحوا براءة الاختراع لهذه النظارات، لم يحدد متى ستكون متاحة.

المصدر : هافنغتون بوست