الثقة بالنفس تنقل معوقا تركيًا من ماسح للأحذية إلى بطل رياضي

“إسماعيل بالاندي”، مواطن تركي لم تمنعه إعاقته الجسدية من مباشرة رياضة كمال الأجسام (رفع الأثقال)، وتحقيق المركز الثاني مرتين على التوالي، على مستوى تركيا.

بالاندي (34 عاما) مقيم في ولاية “شانلي أورفة” جنوبي البلاد، تعرض لشلل الأطفال وهو في الثامنة من عمره، وبقي حتى اليوم يعاني من شلل نصفي، استطاع التغلب عليه ومتابعة حياته بشكل طبيعي.

منذ 15 عاما، يعمل بالاندي في مسح الأحذية، إلا أن السنتين الماضيتين في حياتك كانتا حاسمتين في تغيير الكثير، فنصائح وتوصيات أصدقائه بدخول مجال رياضة كمال الأجسام، دفعته فعلا لخوض غمار التجربة التي كان يحلم بها.

وخلال فترة قصيرة، وبالعمل والإصرار، استطاع بالاندي تطوير نفسه وتحقيق إنجازات كبيرة.

وفي حديث مع الأناضول، أوضح بالاندي أنه خلال سنتين حقق إنجازات كبير “خاصة أن توصيات أصدقائي كانت السبب الأهم في تشجيعي على هذه التجربة”.

وأضاف “خلال سنتين حققت المركز الثاني في مسابقة كمال الأجسام لذوى الاحتياجات الخاصة على مستوى تركيا (…) العزم والسعي كافيين لتحقيق الإنسان طموحاته”.

وتابع “هدفي تحطيم الرقم القياسي في تركيا، وحصد ميداليات على مستوى العالم (…) وأثق بنفسي في تحقيق هذه الطموحات”.

الاناضول