سفير أنقرة في لبنان: الانقلاب كان امتحان قوة للديمقراطية التركية

قال سفير تركيا في لبنان شاغطاي أرجييس، إن 15 يوليو / تموز الذي شهد المحاولة الانقلابية الفاشلة في بلاده العام الماضي “كان امتحان قوة ومثابرة للديمقراطية والدولة التركية”.
جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده بمركز “يونس أمره” الثقافي التركي في بيروت، تحدث فيه عن محاولة الانقلاب التي أدت إلى استشهاد 250 مواطنا تركيا وجرح 2200 شخص.
واستشهد السفير بما قاله رئيس الحكومة التركية بن علي يلدرم بخصوص الانقلاب “أثبتت الأمة التركية للعالم أن الديمقراطية ليست انتصارا رخيصا، ولكنها ثمينة بما فيه الكفاية للموت من أجلها”.

وأسهب السفير في فضح مخططات منظمة “فتح الله غولن” الإرهابية والوسائل المتعددة التي انتهجتها لتحقيق أهدافها غير المشروعة.

وبعد ذلك عرض فيلم تسجيلي مدته 15 دقيقة يوثق حركات الانقلابيين الفاشلة واللحظات الدقيقة التي مرت بها تركيا ليلة الانقلاب الفاشل.

ومن المقرر أن يحيي مركز “يونس أمره” في بيروت يوم غد السبت الذكرى السنوية الأولى لمحاولة الانقلاب الفاشلة بفعالية تحضرها جهات رسمية وإعلامية محلية وأجنبية عاملة في لبنان.

الاناضول