اتفاقيات كبرى توقعها تركيا والكويت غدا الاربعاء

أعلن مساعد وزير الخارجية الكويتي لشؤون أوروبا، السفير وليد الخبيزي، أنّ الزيارة التي من المقرر أن يجريها رئيس مجلس الوزراء، الشيخ جابر مبارك الحمد الصباح، إلى تركيا، غدا الأربعاء، ستشهد توقيع عدد من الاتفاقيات الثنائية.

وأوضح الخبيزي، في تصريحات صحفية، أن الاتفاقيات تشمل مجالات الطيران المدني والازدواج الضريبي والتعاون في المشاريع الصغيرة والمتوسطة والاتصالات.

وأضاف أنها تشمل أيضا توقيع بروتوكول للتعاون بين الحرس الكويتي والدرك التركي.

وتابع أن الزيارة الرسمية للمسؤول الكويتي تأتي تلبية لدعوة رئيس وزراء تركيا، بن علي يلدريم، وفي سياق الزخم الذي تشهده العلاقات الثنائية بين البلدين.

ولفت إلى أنّ العام الجاري شهد تبادلا للزيارات رفيعة المستوى بين الجانبين الكويتي والتركي؛ بدأت بزيارة أمير الكويت، الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، إلى تركيا، في مارس/آذار الماضي، تليها زيارتيْن للرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، للكويت في مايو/ أيار ويوليو/ تموز الماضيين.

ووفق الخبيزي، فإنّ “رئيس مجلس الوزراء (الكويتي) سيجري في تركيا جولة مباحثات ثنائية مع نظيره التركي تتناول بالأساس بحث سبل تعزيز التعاون الثنائي، وفتح مزيد من آفاق التعاون في مختلف المجالات”.

وتابع أنه “سيتم بحث سبل المساهمة في توثيق التعاون الاقتصادي والاستثماري القائم بين البلدين، وسبل تشجيع الدخول في شراكات اقتصادية ناجحة عبر استغلال الفرص الواعدة المتاحة بكلي البلدين”.

كما أعلن أنه “سيتم تنظيم منتدى لرجال الأعمال بالبلدين، بمدينة اسطنبول، يشارك فيه وزير التجارة والصناعة الكويتي ووزير الدولة لشؤون الشباب بالوكالة، خالد الروضان”.

وأمس الإثنين، أعلن مجلس الوزراء الكويتي، أن رئيس الوزراء جابر المبارك الحمد الصباح سيزور تركيا، غدا الأربعاء، على رأس وفد رسمي.

وتستمر الزيارة حتى 16 سبتمبر/أيلول الجاري.

وتشهد العلاقات بين الكويت وتركيا تطوراً كبيراً حيث تنشط 280 شركة ممولة برأس مال كويتي في تركيا، فيما تعمل 7 شركات تركية في مشاريع بالكويت.

وبلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين، العام الماضي، 1.287 مليار دولار، 431 مليون دولار منها تمثل صادرات تركية للكويت، و856 مليون دولار صادرات كويتية لتركيا.

الاناضول