إيطاليا: دور تركيا بـ”الناتو” على قدر كبير من الأهمية

قال وزير الخارجية والتعاون الدولي الإيطالي أنجيلينو ألفانو، الأربعاء، إن دور تركيا في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، كان دائمأ على قدر كبير من الأهمية بالنسبة لعمل الحلف.

جاء ذلك في كلمة لألفانو، خلال اجتماع وزراء خارجية دول “الناتو”، الذي انطلق أمس، في العاصمة البلجيكية بروكسل، ويستمر على مدار يومين، بحسب ما نقل التلفزيون الحكومي الإيطالي.

ودعا الوزير الإيطالي الدول الأعضاء في “الناتو” إلى الأخذ في الاعتبار الأهمية البالغة لأنقرة في كل تقييم تقوم به، في إشارة إلى إعراب بعض دول الحلف عن قلقها لقرار تركيا شراء نظم دفاع صاروخي روسية.

وشدد على ضرورة إيلاء أهمية أكبر لمناطق جنوب الحلف، قائلا: “إذا لم يكن لدى حلف شمال الأطلسي باعتباره أكبر تحالف عسكري في التاريخ الحديث، توجه نحو الجنوب فهو يخاطر بعدم التحرر من إرث الماضي الذي عفا عليه الزمن”.

وأضاف أنه “يجب أن يناقش الناتو كيفية تكيفه مع التحديات العالمية القديمة والجديدة التي تهدد استقرار النظام الدولي انطلاقاً من أن الردع والدفاع والاستقرار هما وجهان لعملة واحدة”.

وأكد الوزير الإيطالي على ضرورة تعزيز التكامل بين دول الحلف في سبيل بناء نظام دفاع أوروبي مشترك داخل “الناتو”، انطلاقاً من القناعة بأن هذا الجهد سيفضي على نحو متزايد إلى دمج نظم وكفاءة أوروبا مع نظم “شمال الأطلسي”.

وأمس الثلاثاء، أعربت دول في حلف شمال الأطلسي لاسيما الولايات المتحدة، خلال اجتماع وزراء خارجية الحلف، عن قلقها إزاء شراء تركيا لمنظومة الصواريخ الروسية.

جدير بالذكر أنه في 12 سبتمبر/ أيلول الماضي، أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، توقيع بلاده اتفاقية مع روسيا لشراء منظومة الدفاع الصاروخي الجوي (إس-400).

الاناضول

اضف تعليق