اول رد فعل لاردوغان على قرار ترامب

قال الرئيس التركي رجب طيب ردا على اعلان الرئيس الامريكي دونالد ترامب اعترافه بالقدس عاصمة لاسرائيل “إن كل خطوة تتجاهل حقوق فلسطين المعترف بها مرارًا وتكرارًا في قرارات الأمم المتحدة، ما هي إلّا ضربة قاسية لأمل خلق نموذج راقٍ للتعايش السلمي بين الأديان”.

واضاف اردوغان “أن حماية القدس تعد بمثابة الحجر الأساسي لتأسيس وديمومة الضمير البشري والعدالة والاحترام المتبادل في منطقتنا والعالم أجمع”.

واكد الرئىس التركي انه “لا يمكن بأي حال التخلي عن مطلب إقامة دولة فلسطينية مستقلة ذات سيادة، عاصمتها القدس، على أساس حدود عام 1967 التي نعتبرها شرطًا لتحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة”.

واوضح ان “قرار الولايات المتحدة الأمريكية المتثمل في الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، يتنافى مع هوية هذه المدينة الضاربة في القدم عبر العصور، وليس مع قرارات الأمم المتحدة فحسب”.

واضاف ” إن هذا التصريح لاغ وباطل أمام الضمير البشري والقانون والتاريخ، شأنه شأن قرار إسرائل بضم القدس والإجراءات والممارسات التي اتخذت في هذا الإطار”.

وقال اردوغان “بوصفي الرئيس الدوري لقمة منظمة التعاون الإسلامي، أناشد العالم أجمع بالوقوف ضد هذه الخطوة وما شابهها من خطوات غير قانونية ، وذلك بغية ضمان سلامة وأمن الأجيال القادمة”

وطالب اردوغان بصفته الرئيس الدوري لقمة منظمة التعاون الإسلامي ورئيس الجمهورية التركية، الولايات المتحدة الأمريكية “بالتراجع عن هذه الخطوة التي من شأنها أن تثير الفوضى في المنطقة، كما أناشد إسرائيل بانتهاج سياسات تسهم في تحقيق الأمن والاستقرار”.

تركيا الان

اضف تعليق