الرئيس أردوغان يبحث مع نظيره الروسي تشكيل نقاط مراقبة جديدة بإدلب

0 52

بحث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ونظيره الروسي فلاديمير بوتين، الاثنين، تشكيل نقاط مراقبة جديدة في مناطق خفض التوتر بمحافظة إدلب، شمال غربي سوريا.

جاء ذلك في اتصال هاتفي بين الرئيسين، بحسب ما أفادت به مصادر في الرئاسة التركية.

وأشارت المصادر إلى أن أردوغان وبوتين تناولا التطورات الأخيرة في سوريا على رأسها عفرين وإدلب، وتبادلا المعلومات المتعلقة بعملية “غصن الزيتون”.

وأكد الزعيمان، خلال الاتصال، تصميمهما على التعاون في مكافحة الإرهاب ومواصلة العمل بشكل متضافر. مشددين على أهمية مواصلة التواصل الوثيق بخصوص قضايا ثنائية وإقليمية.

ومنذ 20 يناير/ كانون الثاني الماضي، يستهدف الجيشان التركي و”السوري الحر”، ضمن عملية “غصن الزيتون”، المواقع العسكرية لتنظيمي “ب ي د/بي كا كا” و”داعش” الإرهابيين، مع اتخاذ التدابير اللازمة لتجنيب المدنيين أية أضرار.

ومنتصف سبتمبر / أيلول الماضي، أعلنت الدول الضامنة لمسار أستانا (تركيا وروسيا وإيران)، توصلها إلى اتفاق بشان إنشاء منطقة خفض توتر في إدلب.

وفي إطار الاتفاق تم إدراج إدلب ومحيطها (شمال غرب) ضمن “مناطق خفض التوتر”، إلى جانب أجزاء محددة من محافظات حلب (شمال)، وحماة (وسط)، واللاذقية (غرب).

ومنذ منتصف أكتوبر/ تشرين الأول المنصرم، تواصل القوات المسلحة التركية تحصين مواقع نقاط المراقبة على خط إدلب ـ عفرين، بهدف مراقبة “منطقة خفض التوتر” في إدلب.

 

الاناضول

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.