تركيا توجه ضربة اقتصادية قاضية للسعودية.. ماذا فعلت؟

نشرت “بلومبرغ” أمس الجمعة، تقريرا سلط الضوء على طرح السندات السيادية الدولية التي قامت به كل من السعودية وتركيا الأسبوع الجاري، مشيرة إلى أن ظروفا ساهمت في زيادة الطلب على السندات التي قدمتها أنقرة للأسواق.

وذكرت الوكالة الاقتصادية أن أنقرة استغلت بحنكة الإقبال المتزايد من قبل المستثمرين الأجانب على السندات التي طرحتها الرياض هذا الأسبوع.

وأوضحت أن السعودية أعطت أولوية لتسعير السندات الجديدة بدلا من الاهتمام بجمع مبلغ كبير، ما أفسح المجال لتركيا لتقدم نفسها إلى صناديق الاستثمار، التي كانت عينها على الشرق الأوسط.

وشددت “بلومبرغ” على أن التوقيت الذي اختارته أنقرة كان مناسبا جدا، إذ نجحت ببيع سندات من دون أي حملة ترويجية ودون إعلان مسبق، وباعت سندات بملياري دولار تستحق في 2026 وبسعر فائدة سنوي قدره 7.625%.

 

 

 

 

.

وكالات