ما حقيقة اغتيال الممثل التركي “مهند” بثلاث طلقات نارية؟

سرى خبر اغتيال الممثل التركي الوسيم كيفانش تاتليتوغ  بثلاث طلقات نارية في ظهره في فندق كونراد هيلتون إسطنبول مساء يوم الأربعاء الفائت الساعة الخامسة، كالنار في الهشيم في منصات مواقع التواصل الإجتماعي.

ولم يصدق معجبوه الخبر، وتمنوا لو أنها شائعة ككثير من الشائعات التي أثيرت حوله، وبعضها نفاها كيفانش تاتليتوغ شخصياً.

وسبق انطلاق الشائعة قضاء كيفانش تاتليتوغ وزوجته خبيرة الموضة التركية باشاك ديزير الأيام الأولى من عام 2019 في اسطنبول، فأمضى كيفانش وقته بصيد السمك.

وقامت باشاك ديزير بنشر صورة زوجها كيفانش تاتليتوغ وهو يحمل سمكة ذات وزن كبير، اصطادها بنفسه في حسابها الشخصي بموقع التواصل الإجتماعي “أنستقرام”، وتشارك زوجها تاتليتوغ صورته في حسابه الشخصي بـ “أنستقرام” أيضاً.

كما نشرت باشاك ديزير صورة أخرى للسمك بعد طهيه في حسابها الشخصي بموقع التواصل الإجتماعي “إنستقرام”.

وهذه الإجازة السعيدة وصور كيفانش تنفي شائعة إغتياله المفبركة لأسباب مجهولة.