وزيرا الداخلية التركي والصومالي يبحثان العلاقات الثنائية

0 35

التقى وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، الاربعاء، وزير الأمن الداخلي الصومالي، محمد أبو بكر إسلو، في العاصمة أنقرة، وبحثا العلاقات الثنائية والتعاون بين البلدين.

جاء ذلك في إطار زيارة رسمية يقوم بها الوزير الصومالي إلى تركيا.

وأعرب صويلو، خلال اللقاء، عن ارتياحه من تنفيذ القرارات المتفق عليها بين البلدين، خلال العام الماضي.

وأضاف قائلا: “نسعى جاهدين للارتقاء بالعلاقات الثنائية إلى درجة أفضل، سواءً فيما يتعلق بالتعاون الأمني، أو المساعدات الإنسانية والتنموية”.

وأضاف صويلو أن العلاقات الثنائية بين البلدين ستستمر بنفس العمق والإخلاص، وأنه “سيتم تقييم الخطوات والقرارات التي ستسفر عنها اللقاءات بين وفدي البلدين”.

وأوضح أن تركيا بدأت بتدريب 1000 من شرطة العمليات الخاصة، في الصومال، منذ 1 أغسطس/أب الماضي.

وأشار الوزير التركي إلى أن بلاده هي من تتكفل بجميع مصاريف التدريب، لافتا إلى وجود 48 عنصرا من الدرك التركي، يقومون حاليا بمهام في الصومال.

وأوضح صويلو أن “العلاقات مع الصومال أخوية أكثر منها دبلوماسية”، وأن البلدين سيكتبان تاريخا من العلاقات بأحرف من ذهب.

بدوره قال الوزير الصومالي إن الجمهورية التركية كانت أول من مدّ يد العون إلى الصومال أثناء الأزمة الإنسانية جراء الجفاف عام 2011.

وأضاف إسلو قائلا: “تركيا أول بلد سيساعد الصومال إذا احتاج ذلك”. وقدم الشكر باسم بلاده إلى الجمهورية التركية وشعبها.

وأكد الوزير الصومالي أن بلاده لن تنسى وقوف تركيا بجانبها، أثناء مرورها بأوقات صعبة.

كما دعا إسلو، وزير الداخلية التركي، إلى زيارة الصومال. وهو ما قابله صويلو بالإيجاب، وأشار إلى إمكانية إجراء تلك الزيارة مطلع مارس/أذار القادم.

 

 

 

.

المصدر/الاناضول

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.