صلاح يتعرض لهجوم عنصري في لندن.. والشرطة تتدخل

تعرض الدولي المصري محمد صلاح، نجم ليفربول الإنجليزي، إلى هتافات عنصرية من جماهير نادي وست هام في المباراة التي جمعت الفريقين، في الجولة الماضية من الدوري الإنجليزي الممتاز والتي انتهت بالتعادل الإيجابي 1-1.

ونشرت صحيفة “ذا صن” البريطانية فيديو، يوم الأربعاء، أوضحت خلاله أن أحد مشجعي وست هام أطلق هتافات عنصرية ضد محمد صلاح باعتباره لاعبا مسلما، وقالت الصحيفة: تعرض اللاعب الذي يتصدر هدافي الدوري الإنجليزي الممتاز (16 هدفا) لسيل من الهتافات ضد دينه الإسلامي، عندما كان يستعد للعب ضربة ركنية.

وأضافت: أظهر فيديو تم تصويره عبر هاتف محمول في قسم جماهير وست هام، الإساءة الشخصية المروعة التي اضطر النجم المصري للتعامل معها خلال مباراة الفريقين.

أقرأ أيضا: “صلاح” ماركة مسجلة للألبسة في تركيا

وأكد نادي وست هام في تصريح للمتحدث الرسمي، أنه يتبع سياسة العقاب ضد أي شكل من السلوك العنيف والعنصري، وذكر في تصريحات لـ”ذا صن”: نحن نادي كرة قدم، بغض النظر عن الدين والعرق أو العقيدة والجنس والتوجه الجنسي. نرحب بالجميع في ملعبنا، وأي شخص يرتكب خطأ في هذا الجانب، يتم تسليم بياناته الخاصة إلى الشرطة، وسيحظر مدى الحياة من دخول الملعب، لأنه لا يوجد مكان لهذا النوع من السلوك في ملعبنا.

وأشارت “ذا صن” إلى أن الاتحاد الإنجليزي سينظر في الحادث العنصري الذي حدث للنجم المصري، بعد أحداث مخزية عديدة شهدتها الملاعب الإنجليزية في الموسم الجاري.

وكان أوباميانغ، مهاجم أرسنال الإنجليزي، تعرض لموقف عنصري، في مباراة فريقه أمام توتنهام، بعدما ألقى مشجع لتوتنهام الموز تجاه أوباميانغ أثناء احتفاله بالهدف الذي سجله لصالح آرسنال في مرمى توتنهام، خلال المباراة التي انتهت لصالح المدفعجية بنتيجة “4-2”.

أقرأ أيضا: العدسات تكشف حيلة صلاح ونوع سيارته الجديدة “الفارهة”.. هذه قيمتها!! (صور)

وأبدى الهداف الغابوني عدم رضاه عن العقوبات الضعيفة التي فرضتها السلطات الإنجليزية على مشجع توتنهام المتورط في التصرف العنصري، بعدما غرمته 500 جنيه إسترليني مع حرمانه من دخول المباريات لمدة 4 سنوات.

وتعرض أيضا، رحيم سترلينغ، لاعب مانشستر سيتي، لهتافات عنصرية من قبل جماهير تشيلسي، وأعلن تشيلسي عن إيقاف 4 من مشجعيه ومنعهم من حضور المباريات خلال التحقيقات بشأن سلوكهم تجاه رحيم سترلينغ.

وسبق ونشر النجم المصري محمد صلاح (26 عاما) تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي في 28 ديسمبر الماضي، دعا خلالها إلى نبذ العنصرية في كرة القدم، حيث نشر صورة له مع لاعب نابولي، كاليدو كوليبالي، بعدما تعرض لهتافات عنصرية في مباراة نابولي ضد إنتر ميلان بالدوري الإيطالي.

وقال صلاح في تغريدته: لا يوجد مكان للعنصرية في كرة القدم، ولا يوجد مكان للعنصرية في أي مكان على الإطلاق.

.

أقرأ أيضأ:محمد صلاح يتغزل بـ”أبو تريكة”.. ماذا قال عنه؟

.

 

 

 

.
وكالات

اضف تعليق