“التعاون الإسلامي” يدعو للقضاء على “غولن” الإرهابية

دعت منظمة “التعاون الإسلامي”، الأربعاء، الدول الأعضاء، إلى “التعاون مع تركيا للقضاء على منظمة فتح الله غولن الإرهابية”.

جاء ذلك في مشروع البيان الختامي للمؤتمر الـ14 للاتحاد الذي انطلق اليوم بالعاصمة المغربية الرباط، ويستمر حتى الخميس، بمشاركة تركيا.
وصادقت على مشروع البيان لجنة الشؤون السياسية والعلاقات الخارجية التابعة للاتحاد.

وحثت اللجنة في مشروع البيان على “اتخاذ ما يلزم من التدابير ضد الكيانات والمجموعات والمؤسسات والأفراد المنتمين إلى منظمة فتح الله غولن الإرهابية”.

ومنتصف يوليو/ تموز 2016، شهدت تركيا محاولة انقلاب فاشلة، نفذتها عناصر محدودة من الجيش تتبع منظمة “غولن”؛ حاولت خلالها السيطرة على مفاصل الدولة ومؤسساتها الأمنية والإعلامية.

وقال مشروع البيان الختامي للمؤتمر، والذي اطلعت عليه الأناضول: “ندين بشدة المحاولة الانقلابية العنيفة” التي شهدتها تركيا، في 15 يوليو/ تموز2016.
وأضاف: “ندعو إلى عقد مؤتمر دولي لمكافحة الإرهاب، يعتمد فيه تعريف دولي للإرهاب بتوافق الآراء”.

وفي 9 يناير/ كانون الثاني الماضي، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، في كلمة له، إن تركيا تتلقى يوميا دعوات من دول عدة للتعاون في مكافحة تنظيم “غولن” الإرهابي، مؤكّدًا أن زعيم التنظيم سيعود للبلاد عاجلًا أم آجلًا.
وانطلقت الاجتماعات المصاحبة للمؤتمر، منذ الإثنين، بمشاركة تركيا.

ومن المنتظر أن يختتم المؤتمر، الخميس، بإقرار إعلان الرباط، والتصديق على القرارات، والبيان الختامي.

 

 

.

المصدر/الاناضول

اضف تعليق