متحدث العدالة والتنمية: هجوم نيوزيلندا الإرهابي يستهدف تركيا وأردوغان

قال متحدث حزب العدالة والتنمية التركي عمر جليك، إن “منفذ هجوم نيوزيلندا الإرهابي، يستهدف تركيا وماضينا وحاضرنا، ورئيسنا “أردوغان” .

 

أشار جليك إلى أنهم استيقظوا على خبر سيء للغاية (هجوم نيوزيلندا الإرهابي).

 

ودعا جليك، بالرحمة لمن فقدوا حياتهم في الهجوم على مسجدين.

 

ولفت إلى أن القاتل يذكر الوجود التركي في أوروبا أثناء قتله المسلمين هناك، وبين أنه وجه رسالته للأتراك يقول فيها: “يمكنكم البقاء شرق المضيق (البوسفور) ولكن لا تبقوا غربه. سنأتي ونهدم مآذن آيا صوفيا ومآذن كافة المساجد في إسطنبول”. وكتب على سلاحه عبارة تعني “آكل الأتراك”

وأشار جليك، إلى أن القاتل يؤكد في بيانه ضرورة قتل الرئيس أردوغان.

وأوضح أن القاتل كتب اسم “ميلوش أوبيليتش” على سلاحه، قائلًا: “هذا اسم قومي صربي اغتال السلطان مراد الأول أثناء حرب كوسوفو”.

وأردف: “يمارس عداوة الإسلام وتركيا أثناء تنفيذه لعمليته في الجانب الآخر من العالم”.

وفي وقت سابق الجمعة، شهدت مدينة كرايست تشيرش النيوزلندية هجوما إرهابيا بالأسلحة النارية والمتفجرات على مسجدي “النور” و”لينوود”.

وأعلنت شرطة نيوزيلندا، مقتل 49 شخصا في الهجوم، وقالت إنها احتجزت 3 رجال وامرأة واحدة مشتبهين بتنفيذه.

 

 

.

المصدر/تركياالآن-وكالات

اضف تعليق