التربية التركية تكشف عن عدد الطلاب السوريين الذين يدرسون على أراضيها

كشف مساعد وزير التربية التركي، ريها دينامتش، أن عدد الأطفال السوريين الذين يتلقون التعليم في المدارس التركية حاليًا بلغ نحو 650 ألف طفل.

جاء ذلك خلال افتتاح مشروع بالعاصمة أنقرة، يموله الاتحاد الأوروبي وألمانيا، ويهدف إلى تعزيز اندماج السوريين المهجرين في المجتمعات التي تستضيفهم، بمشاركة ممثل الحكومة الألمانية، مانويل بولوس.

وأشار دينامتش إلى تعرض 6.5 ملايين شخص للتهجير في سوريا بسبب الحرب المستمرة منذ 8 أعوام، بينهم 3.6 ملايين شخص تستضيفهم تركيا.

وقال إن وزارة التربية التركية تبذل جهودًا حثيثة من أجل تعليم الأطفال السوريين.

وأضاف: “في الوقت الراهن، يتلقى نحو 650 ألف طفل سوري التعليم في المدارس التركية، وقسم قليل منهم يوجد في مراكز التعليم المؤقتة، ولكن بعد عام سيشاركون جميعًا الصفوف نفسها مع أشقائهم الأتراك في المدارس التركية”.

وشدّد المسؤول التركي على ضرورة تعلّم اللغة قبل كل شيء من أجل الاندماج في مجتمع ما.

ولفت إلى وجود نحو 500 ألف مولود سوري في تركيا، وأن هؤلاء سيستفيدون من إمكانات التعليم في المستقبل.

وأكّد أن نسبة الأطفال السوريين الذين يذهبون إلى المدارس في تركيا ممن هم في سن المرحلة الابتدائية، بلغت 90 في المئة.

بدوره، أشاد ممثل الحكومة الألمانية مانويل بولوس، بحسن ضيافة تركيا للسوريين الهاربين من الحرب، والتزامها بمسؤولياتها النابعة من القانون الدولي.

وقال بولوس: “تستحق تركيا والشعب التركي ومؤسساتها الحكومية ومنظمات المجتمع المدني فيها، أكبر قدر من الاحترام”.

وأوضح أن تركيا استقبلت نحو 4 ملايين لاجئ، وأن جهودها مدعومة من قبل ألمانيا والاتحاد الأوروبي.

.

المصدر: A.A