تركيا الآن.. عين على تركيا

قناة تركية تسلط الضوء على تطورات شرق المتوسط وإيجة وقبرص

3

يعتزم مجمع التاريخ التركي، إطلاق قناة خاصة به على موقع يوتيوب لإطلاع الرأي العام حول الخلفية التاريخية للتطورات في شرق المتوسط وجزيرة قبرص، وجزر بحر إيجه. والأبعاد السياسية، والاقتصادية والاجتماعية لهذه المناطق.

 

وقال رئيس مجمع التاريخ التركي، البروفسور “رفيق طوران”، إنهم سيطلقون قناة باسم المجمع على اليوتيوب في سبتمبر المقبل، وذلك لإطلاع الرأي العام حول منطقة شرق المتوسط التي باتت احدى القضايا المهمة التي تشغل الرأي العام التركي والعالمي خلال الفترة الأخيرة.

 

– زيادة الوعي

 

ولفت إلى أن مهمة القناة ستكون زيادة الوعي التاريخي لدى الرأي العام التركي، مبيناً أن المواضيع التي تشكل أولوية في الوقت الراهن هي شرق المتوسط، وجزيرة قبرص، والجزر في بحر إيجه.

 

وأكد طوران أنهم يبذلون جهوداً كبيرة منذ سنوات لإطلاق القناة، ويواصلون العمل حول العديد من المسائل المهمة في العالم، إلا أن الأولوية في الوقت الراهن ستكون لشرق المتوسط وقبرص، وجرز بحر إيجه.

 

وأوضح أنهم أعدوا العديد من المواضيع المهمة خلال السنوات الأربع الأخيرة، حول جزيرة قبرص، منها شخصيات مهمة مثل هالة سلطان (ضريح ومسجد الصحابية أم حرام التي توفيت في نفس مكان سقوطها عن بغلها في جزيرة قبرص بعد الفتح الإسلامي للجزيرة).

 

كما سيتم تناول شخصية “جاقا بيه”، (قائد وبحار السلاجقة أسس وأدار إمارة مستقلة مركزها أزمير الحالية، في عام 1071، مباشرة بعد معركة ملاذكرد الحربية في الفترة التى انتشر فيها السلاجقة في منطقة الأناضول، ويعتبر أول أميرال، وأول من أنشأ سلاح البحرية في تركيا).

 

وأشار طوران إلى أن القناة تعتبر الأولى من نوعها لمجمع التاريخ التركي، الذي يسعى لمواكبة التطورات التكنولوجية، وبعد أن بدء التعليم يستخدم الحاسوب بشكل كبير منذ قرابة 30 عاماً.

 

– خبراء يتحدثون

 

ولفت إلى أن القناة ستبث مقابلات مع خبراء وأكاديميين مثل إيلبر أورطايلي، و أرهان أفيونجو، وخبراء وأكاديمين آخرين، حول جزيرة قبرص، وشرق المتوسط، وجزر بحر إيجه.

 

ولفت طوران إلى أن هناك تواجد عسكري وسفن لعدة دول في منطقة شرق المتوسط في الوقت الراهن بهدف التنقيب عن الهيدروكاربون.

 

وحذر من نشوب حرب في منطقة شرق المتوسط، وذلك لوجود توازن مضطرب في المنطقة، مؤكداً أن الوضع يدعوا للقلق.

 

وأضاف أن الدول الكبرى لديها مخططات ولا ترى غير تلك الخطط، وهذا واضح من التطورات العسكرية والسياسية في المنطقة.

 

وبين أنه ينبغي أن لا ينظر إلى التطورات في سوريا بمعزل عن النزاع في شرق المتوسط.

 

وقال طوران إن منطقة شرق المتوسط كانت ساحة نزاع منذ القدم، حيث شهدت حروباً منذ 2200 عام مثل حروب القرطاج، والحروب الرومانية الشرقية، والحروب السلجوقية – الرومانية الشرقية، وحرب العثمانيين – المماليك، والحروب العثمانية والجنويون، والعثمانية – البندقية، مبيناً أن تلك الحروب حينها لم تكن من أجل الهيدروكاربون.

 

وبين أن تركيا لها الحق في أغلب الجرف القاري للبحر المتوسط، لافتاً أن بعض القوى لا تريد ذلك.

 

وشدد أن تركيا لديها تراث، تاريخي وثقافي كبير في حوض البحر المتوسط. المصدر/A.A

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.