أمسية موسيقية في أنقرة دعماً لمتظاهري هونغ كونغ

0 54

حظي متظاهرو “هونغ كونغ”، الذين يرفضون تشريعا حكوميا لتسليم المطلوبين إلى الصين، ببادرة تضامن ودعم، الجمعة، عبر أمسية موسيقية في تركيا.

واستضافت البعثة الاقتصادية والثقافية التايوانية في أنقرة حفلا بعنوان “ليلة تايوان – لحن من أجل الحرية”، وتم إهداؤه لشعب هونغ كونغ وتركستان الشرقية (شينغيانغ).

وقدمت عازفة البيانو الشهيرة “كاي يين هوانغ” عرضا للموسيقى الكلاسيكية والحديثة مع المغني التركي ميرت أوزديمير.

وقال ياسر تاي هسيانج تشينغ، رئيس بعثة تايبيه الاقتصادية والثقافية في أنقرة: “نُهدي (حفل) ليلة تايوان لشعب جارتنا هونغ كونغ .. إننا معجبون بجهدهم لحماية حقوقهم الإنسانية الأساسية، والحرية والديمقراطية”.

وأضاف: “يتم إهداء الحفل أيضا للأشقاء والأخوات في “تركستان الشرقية” المحتجزين في ما يسمى بمعسكرات إعادة التعليم”.

وجرى استضافة الحفل في نادي “روتاري” الدولي في أنقرة.

وأشار محمد هاكان كارالي أوغلو مدير النادي إلى “أهمية التعليم والثقافة والفن على تقدم المجتمعات”.

وأضاف: “هدفنا ليس فقط تحقيق التواصل بين بلدين فقط، ولكن الحدث يهدف أيضا لتحقيق التواصل بين العالم ككل”.

من جانبها، قالت “كاي يين” على هامش الحدث: “الموسيقى أمر هادف للغاية، وأردت أن أفعل شيئا بنّاء لخدمة مجتمعي”.

وقالت: “بعد حفل اليوم (في أنقرة)، سنتعاون مع جامعة إسطنبول في فبراير/شباط 2020 المقبل من أجل بعض البرامج التي ستتناول شؤونا تتعلق بتركيا وسوريا، باللغة العربية أيضًا، حيث نتوقع حضور طلاب وأشخاص من سوريا ولبنان إلى جانب الأتراك”.

ومنذ يونيو/حزيران الماضي، يخرج آلاف المتظاهرين إلى شوارع هونغ كونغ للاحتجاج على مشروع قانون تسليم المجرمين، الذي يخول سلطات الإقليم تسليم المطلوبين للصين لمحاكمتهم بها. المصدر/A.A

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.