تركيا: الولايات المتحدة سحبت عرضها بشأن منظومة “باتريوت”

أعلن حزب “العدالة والتنمية” الحاكم في تركيا، اليوم الجمعة، أن الولايات المتحدة سحبت عرضها على تركيا بيع أنظمة صواريخ “باتريوت” المضادة للطائرات.

وقال الناطق باسم الحزب، عمر تشيليك، في مؤتمر صحفي “حتى قبل شراء “إس-400″، أحطنا الولايات المتحدة علما بشروطنا المتعلقة بالتكلفة ونقل التكنولوجيا. وتم تقديم عرض جديد، لم يف بشروطنا حول أي من متطلباتنا الأساسية. تم إلغاء العرض تلقائيًا بسبب انتهاء مدته. سنرى ماذا سيحدث في المستقبل بشأن منظومة باتريوت”.

هذا وأفادت قناة الـ”سي أن أن” التلفزيونية، في وقت سابق من اليوم الجمعة، بالإشارة إلى مسؤول بوزارة الخارجية الأميركية، أن عرض الولايات المتحدة بيع نظام صواريخ باتريوت الدفاعي الذي تنتجه شركة ريثيون لتركيا “أزيل من على الطاولة”، بعد قرار أنقره شراء منظومة صواريخ إس-400 الروسية.

وبدأت الولايات المتحدة عملية رفع تركيا من برنامج تصنيع طائرات “إف -35” المقاتلة في نيسان/أبريل الماضي، بعدما صرحت أنقرة بأنها لن تتراجع عن شراء منظومة “إس-400”. وزادت حدة التوتر في تموز/يوليو، عندما تلقت تركيا الشحنة الأولى من منظومة الصواريخ الروسية.
حذرت واشنطن من أنها ستفرض عقوبات على تركيا خلافا لاستبعادها من برنامج إنتاج الطائرة “إف-35″، لكنها لم تفعل ذلك حتى الآن.

المصدر: وكالات