تركيا الآن.. عين على تركيا

شاهد: مدن تنسيك إسطنبول.. وجهات سياحية مميزة بتركيا

18

لا يختلف اثنان ممن زاروا تركيا على أن لمدينة إسطنبول رونقا خاصا يجذب السائحين إليها ويجبرهم على العودة لهذه المدينة في كل مرة يزورون فيها تركيا.

لكن لمن لا يعرف، هناك مدن في ذلك البلد المطل على بحور وبحيرات عدة، تجبرك على ترك إسطنبول لزيارتها وربما تصبح تلك المناطق وجهتك الأولى في زياراتك المقبلة.

– ألاتشاتي: مدينة الطواحين الهوائية والمباني الحجرية المزخرفة والملونة، بهذه المعالم تعرف بلدة ألاتشاتي الواقعة على الساحل الغربي لبحر إيجة في مقاطعة إزمير.

واشتهرت تلك البلدة بنقاء مياه بحرها وهدوء جوها، مما جعلها أحد المقاصد الرئيسية لمحبي ركوب الأمواج بواسطة الرياح والتزلج الشراعي.

كما تتميز تلك البلدة بمعجون “المستكة” الذي يدخل في صناعة حلوى الأيس كريم ويضيفه الأتراك إلى مشروب القهوة.

ولا تنسى عندما تزور “ألاتشاتي” أن تجرب متعة التسوق في السوق الأسبوعي للبلدة الذي ينظم كل السبت، ويعرض فيه المزارعون وسكان البلدة منتجات طبيعية ومشغولات يدوية وغيرها من المصنوعات المحلية.

– داتشا موغلا: تسمى بـ”شبه الجزيرة الأكثر جمالا في تركيا” فهي الجهة المثالية للباحثين عن الهدوء والجمال والاستجمام والطبيعة الخلابة.

تقع داتشا بمدينة “موغلا” التابعة لولاية مرمريس، في جنوب غربي تركيا، حيث تقابل شواطئها بحر إيجة مع البحر المتوسط.

تعتبر شبه الجزيرة منعزلة، حيث تقع بين مدينة بودروم في الشمال، ومدينة مرمريس إلى الجنوب.

وعند زيارة “داتشا” لا تضيع فرصة القيام برحلة بحرية لزيارة شواطئها المتناثرة بين خلجانها الـ52، التي لا يتسنى الذهاب إليها إلا بحرا.

كما يمكنك التوجه برا إلى ميناء “كيندوس” القديم، الذي يستقبل السفن منذ حوالي أربعة آلاف عام.

– بوردور: تقع ولاية “بوردور” في منطقة البحيرات بجنوب غربي البلاد وعلى الحدود مع “موغلا” و”أنطاليا” إلى الجنوب، و”دنيزلي” إلى الغرب، و”أفيون” إلى الشمال، و”إسبرطة” إلى الشرق.

وتتميز المدينة ببحيراتها الرائعة، أكبرها بحيرة “بوردور” التي سميت على اسم الولاية، وتبلغ مساحتها 250 كيلومترا مربعا وأقصى عمق لها حوالي 110 أمتار.

أما ثاني أكبر بحيرة في الولاية هي “سالدا” التي تلقب بـ”مالديف تركيا”، تعتبر واحدة من أنظف البحيرات في العالم.

وتبلغ مساحة بحيرة “سالدا” 45 كيلومترا مربعا ويصل عمقها إلى حوالي 184 مترا، مما يجعلها أعمق بحيرات تركيا.

كاش: مدينة تاريخية تقع في أنطاليا جنوبي تركيا وتطل على البحر المتوسط وتعد مزيجا بين الطبيعة الساحرة والحضارة.

ويعد “شاطئ كابوتاش” أهم شواطئ كاش ويتميز برماله الناعمة والمياه الزرقاء النقية، كما يعتبر نهر “كاكوفا” من أجمل الوجهات بالمدينة، وأحد أروع الأنهار في تركيا.

وتحتوي المدينة على مناطق أثرية بينها “أنتي فيلوس”، وهي مدينة بيزنطية تاريخية بها مدرج يطل على البحر الأبيض المتوسط.

ومن أهم الأنشطة التي يمكن القيام بها في “كاش” الذهاب في رحلة بحرية عبر أحد القوارب لزيارة الكهوف والمعالم الأثرية فيها، بينها ميناء “كاليكوي”.

– بولو: تتميز ولاية “بولو” بقربها من العاصمة أنقرة ومدينة إسطنبول على حد سواء، كما تشتهر بأن الغابات تغطي 65% من مساحتها.

موقع “بولو” وحدائقها الشاسعة فضلا عن بحيراتها الكبيرة لا سيما “أبانت” و”غولجوك” يجعلها مقصدا مميزا للزوار صيفا وشتاء.

فيمكن في الصيف ممارسة التخييم والصيد على ضفاف البحيرات والشواء والاستمتاع بجمال الطبيعة الخضراء، وشتاء يمكن للزائرين التزلج على مرتفعات المدينة والوقوف على البحيرات المتجمدة.

ومن المعالم السياحية الهامة في “بولو”، بحيرات “يدي جولار” (البحيرات السبع) التي يتراوح اختلاف المنسوب المائي فيها بين الواحدة والأخرى من خمسين إلى ستين مترا، وتتدفق المياه من البحيرات كشلالات بديعة.

.

المصدر : الجزيرة

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.