مستشار أردوغان: فض اعتصام رابعة “جريمة بحق الإنسانية”

قال مستشار رئيس حزب “العدالة والتنمية” التركي، ياسين أقطاي، السبت، إن فض اعتصام ميدان “رابعة العدوية” شرقي العاصمة المصرية القاهرة، “جريمة ارتكبت بحق الإنسانية”.

جاء ذلك في تصريح أدلى به أقطاي، في إطار مشاركته بفعالية أقيمت في مركز المؤتمرات بمدينة إسطنبول بمناسبة الذكرى السادسة لفض اعتصام رابعة.

وشدد أقطاي على أن “العالم يجب عليه أن يشعر بالعار لصمته أمام الجريمة التي ارتكبت بحق الإنسانية”، مبينا أنه “إذا صمتنا على الجرائم المرتكبة ضد الإنسانية فإننا نصبح شركاء فيها”.

وأشاد بثبات المتظاهرين في ميدان رابعة طوال 48 يوما.

واعتبر أقطاي أن مصر شهدت، في 14 أغسطس/آب 2013، “أعنف وأقسى عملية تدخل لا إنسانية في تاريخها”، مشيرا إلى “عدم محاكمة أي شخص حتى اليوم على تلك الجريمة”.

وفي 14 أغسطس/آب 2013، فضت قوات من الجيش والشرطة المصرية اعتصامي أنصار محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب، في ميداني “رابعة العدوية” و”نهضة مصر” بالقاهرة الكبرى.

وأسفرت عملية الفض عن سقوط 632 قتيلا، منهم 8 شرطيين، حسب “المجلس القومي لحقوق الإنسان” (حكومي)، في الوقت الذي قالت منظمات حقوقية محلية ودولية (غير رسمية) إن أعداد القتلى تجاوزت الألف. المصدر/A.A