بالصور.. حقيقة “طفل الاستاد المدخن” تثير صدمة في تركيا

اشتعل مستخدمو تويتر في تركيا غضبا، وانهالت التعليقات من كل حدب وصوب، بعد أن انتشرت لقطة أُخذت لطفل وهو يدخن سيجارة خلال متابعته مباراة في استاد لكرة قدم.

وكان فريقا بورصاسبور وفنربخشة يلعبان مباراة ودية، خصص ريعها لجهات معنية بمحاربة بعض الأمراض مثل سرطان الدم “لوكيميا”، وأخرى معنية بدعم الأطفال المصابين بمتلازمة داون أو التوحد.

وخلال الحدث الرياضي، التقطت الكاميرا التلفزيونية لقطة لمشجع لفريق بورصاسبور، يبدو أنه طفل صغير يدخن، فيما يجلس بجواره طفل يبدو أصغر سنا.

وبعد بضع دقائق، انتشرت صورة الطفل كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ أعرب المستخدمون عن غضبهم ودهشتهم، محاولين تحديد هوية الطفل وأهله.

ولكن الصدمة كانت عندما قام أحد مستخدمي تطبيق إنستغرام بنشر صورة أكثر وضوحا “للطفل”، الذي اتضح أنه رجل في السادسة والثلاثين من عمره، إلا أنه يتمتع بملامح طفولية، خاصة وأنه بلا لحية أو شوارب، بحسب ما ذكرت تقارير محلية.

وبالرغم من أن المفاجأة كانت غريبة، فإنها شكلت مصدر راحة للكثيرين، بعد أن اطمأنوا أن “الطفل” ليس في الواقع طفلا.

المصدر: مواقع التواصل الاجتماعي