تركي يقتل والده بـ”الكماشة” في إسطنبول

قتل شاب تركي في مقاطعة أتاشهير في الجزء الأسيوي من مدينة إسطنبول والده بشكل بشع من خلال ضرب رأسه مراراً وتكراراً باستخدام  “الكماشة”

وقع الحادث الليلة الماضية عندما رأوا الجيران شخص نصف عاري في الشارع مع كماشة في يده المليئة بالدماء، حيث أبلغوا الشرطة على الفور.

وصلت الشرطة على الفور إلى المكان وتمكنت من إعتقال الشاب، فيما شعر الجيران بصدمة كبيرة عند إطلاعهم على تفاصيل الجريمة.

دخلت الشرطة إلى مكان الجريمة وبدأت البحث في جميع أنحاء الشقة، حيث وجدوا أيضاً منشاراً بجانب الجثة.

تم نقل جثة محمد أكمين إلى مشرحة معهد الطب الشرعي، فيما نقل الشاب القاتل الذي اتضح أنه من مدمني المخدرات إلى مركز الشرطة.

.

وكالات