تشاووش أوغلو: دولتين جديدتين تقرران الانضمام للمجلس التركي

أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، أن أوزبكستان قررت الانضمام إلى مجلس تعاون الدول الناطقة بالتركية (المجلس التركي)، وتركمانستان كعضو مراقب.

وأكد تشاووش أوغلو، خلال مشاركته في فعالية، الخميس، بالعاصمة أنقرة، أن المجلس التركي ينمو بشكل مطرد، مشيرا أن قمة هذا العام ستعقد بتاريخ 16 أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

وقال الوزير التركي “إن أوزبكستان قررت الانضمام للمجلس التركي وتقدمت بطلب رسمي إلى أمانة المجلس، كما أننا تلقينا إشارة إيجابية من تركمانستان بقرارها الانضمام بداية كعضو مراقب في المجلس”.

وأضاف تشاووش أوغلو أن المجلس التركي يتجه لأن يكون جهة فاعلة ومهمة في المنطقة.

وتعود بدايات تأسيس المجلس التركي، إلى القمة التاسعة لزعماء البلدان الناطقة باللغة التركية، التي احتضنتها مدينة نخجوان الأذرية في 3 أكتوبر/ تشرين الأول 2009.

وتم الإعلان رسميا عن تأسيس المجلس الذي يضم أيضًا تركيا وأذربيجان وكازاخستان وقرغيزيا، خلال القمة العاشرة لزعماء البلدان الناطقة بالتركية، التي استضافتها مدينة إسطنبول يومي 15 ـ 16 سبتمبر/ أيلول 2010.

وتعتمد 6 دول، التركية ولهجاتها لغة رسمية لها، هي أذربيجان وجمهورية شمال قبرص التركية وتركمانستان وأوزبكستان وقرغيزيا وكازاخستان، وتمتلك تلك الدول لغة وتاريخا وحضارة مشتركة. المصدر/A.A