كليتشيدار أوغلو إعلنها صراحةً: “لا نريد السوريين ولا نريد أردوغان”!!

واصل رئيس حزب الشعب الجمهوري،“كمال كليتشيدار أوغلو” استغلال قضية اللاجئين السوريين محاولاً استثمار احتقان الشارع التركي ضدهم، وتوجيهه للتأثير على شعبية حزب العدالة والتنمية والرئيس “أردوغان”.

واستغل “كليتشيدار أوغلو” هتاف أنصار حزبه ضد السوريين معبراً عن رفضه تواجدهم على الأراضي التركية بالقول “لا نريدهم”، وأجابه قائلاً: “نعم لا نريدهم، لكن يتعين عليكم في البداية توجيه هذه العبارة للشخص الذي تسببت سياسته بقدومهم، ستقولون لا نريده فقد أفسد سوريا”.

ودعا كليتشيدار أوغلو ،خلال كلمة ألقاها أمام أنصار حزبه خلال زيارته ولاية اسكي شهير (شمال غرب) أنصار حزبه لعدم الغضب من السوريين، والنقمة عوضاً عن ذلك على من كان “السبب بقدومهم إلى تركيا”، في إشارة منه إلى الرئيس التركي أردوغان بالنظر إلى اتهامات سابقة كان قد وجهها له بشكل علني.

 

وأضاف قائلاً: “ليس لديكم الحق إطلاقاً بالغضب من السوريين أو النقمة عليهم، انقموا على ذلك الشخص وسياسته الذي تسببت بقدومهم إلى هنا”.

.

تركياالآن