هكذا أحيا الأتراك ذكرى عاشوراء 

أحيا آلاف الأتراك من أتباع المذهب الجعفري، مراسم عاشوراء، بمناسبة الذكرى السنوية الـ 1380 لاستشهاد سيدنا الحسين و72 من أهل بيته وأصحابه، وفق التقويم الهجري.

واجتمع الآلاف، الإثنين، وسط مدينة إغدير، شرقي تركيا، لاحياء المراسم التي تقام كل عام، في اليوم العاشر من شهر محرم، حدادا على سيدنا الحسين وأصحابه الذين قتلوا في واقعة كربلاء.

واتشحت العديد من المنازل والشوارع في إغدير وأقضيتها بالسواد، بهذه المناسبة.

واستمرت فعاليات برنامج عاشوراء، من الصباح وحتى ساعات الظهيرة، حيث تخللتها فعاليات عدة.

وانطلقت مجموعات من الشباب يرتدون ملابس سوداء ويطلق عليهم اسم “دسته”، من مساجد المدينة، وساروا نحو ميدان “زبيدة هانم”، حيث أقيمت مراسم عاشوراء.

وتليت آيات من القرآن الكريم، وأدعية ومرثيات من أجل شهداء كربلاء، خلال البرنامج.

كما ألقى رئيس جمعية علماء آل البيت في إغدير، ولي بدل، كلمة حول حياة سيدنا الحسين وأهمية يوم عاشوراء والمعاني التي يحملها هذا اليوم.

ولم يتمالك الكثير من الحاضرين أنفسهم، وانهمرت الدموع من عيونهم، خلال إحياء المراسم. المصدر/a.a