تركيا الآن.. عين على تركيا

إطلاق سراح مشتبهين في حادث المظلة الذي تسبب في مقتل سائح روسي

350

أطلقت المحكمة سراح المحكومَين، حسين سيريك، صاحب شركة الرياضات المائية، وفاتح محمد تشوروماز ربان السفينة،في أنطاليا جنوبي تركيا،بعد إلقاء القبض عليهما على خلفية التحقيقات الجارية حول مقتل سائح روسي في حادث مظلة بحرية.

ويصف ربان السفينة الحدث الذي وقع على بعد 400 متر من سطح البحر قائلا :”إنه هبت عاصفة شديدة ساحبة المظلة للأعلى،و حاولت سحب الحبل مرة أخرى بالرافعة ، إلا أن المروحة الخلفية للقارب ارتفعت وظلّت معلقة في الهواء ، ثم انقطع حبل المظلة وارتطمت بالأرض على الساحل

وقعت الحادثة في مفترق البحر الأبيض بمحافظة كونياألتي نحو الساعة 17.30 في 14 أيلول/ سبتمبر العام الجاري، حين لفت الريح القوية، تاتيانا وابنها مارك متروفانوف (19)، وكانا قد طارا على بعد 60 متر من سطح البحر عبر مظلة بحرية تابعة لإحدى الشركات السياحية ، وبفعل الريح القوية، قُطع حبل المظلة وانتزعت الريح الهائجة المظلة لأمتار ملقية بها على أحد أشجار النخيل في ساحة أحد الفنادق هناك.

وكانا قد سقطا على بعد 20 متر من سطح الأرض إلى أن حضرت سيارات الإسعاف إلى المكان بعد إبلاغها بالحادث، وتم نقلهما إلى المستشفى ونجت الأم بأعجوبة بينما فقدت ابنها في الحادث المروع، وأُلقي القبض على صاحب الشركة وربان السفينة في نطاق التحقيق بالحادث.

وأدلى ربان السفين بإفادته أمام هيئة المحكمة الجنائية العليا الحادية عشرة في أنطاليا اليوم، بأن الخطأ الذي حدث ليس تقصيرا من الشركة، فطاقم السفينة يقوم بالإجراءات التقليدية اليومية لفحص أدائها قبل الانطلاق في كل مرة، ووضح أن السائحَين قدما للشركة يريدان ركوب المظلة البحرية وأخبرهما أن الظروف الجوية غير ملائمة للانطلاق ، وأنه سيقوم بإبلاغهما بوقت الرحلة حالما يتأكد من تحسن الحالة الجوية وبالفعل بعد الاطلاع على النشرة الجوية قام بتحديد موعد للانطلاق، وحدث ما حدث حيث عمل جهده لاستعادة المظلة إلا انه لم يستطع بسبب قوة الريح التي جذبت المظلة للأعلى، وأضاف صاحب الشركة أنهم يقومون على التوالي بتغيير حبل المظلة في كل مرة.

وكما طلب محامي المتهمَين بإخلاء سبيلهما لأن سبب الحادثة كان خارجاً عن سيطرة اليد البشرية والذي تسببت فيه ظواهر طبيعية، كما أشار إلى وقوع حوادث متفرقة في أجزاء أخرى من أنطاليا لنفس السبب.

وبعد بحث الأدلة والاطلاع على تفاصيل الحادث قررت هيئة المحكمة إطلاق سراح المتهمين كونهما يملكان إقامة ثابتة في المنطقة التي يعملان بها كما أعطت أوامر بإرسال طواقم على خبرة في التدابير الأمنية في العمل و مهندس بالأرصاد الجوية ومهندي ميكانيكي لموافاتهم بتقرير عن اتخاذ عوامل الأمن والسلامة لمكان العمل.

.

ترجمة وتحرير/تركياالآن

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.