“العربية” تحوّل جنديا روسياً إلى “تركي” (شاهد)

6 7٬220

رغم العلم الروسي على ملابسه، إلا أن قناة “العربية” السعودية تحدثت عن جندي ظهر في تسجيل فيديو يتجادل مع صحفية سورية؛ بأنه “تركي”.

ويظهر في تسجيل الفيديو جندي روسي يتحدث باللغة العربية وهو يتجادل إلى مراسلة سورية، تعمل لصالح تلفزيون الغد الذي يبث من القاهرة. ويحاول الجندي الروسي منع المراسلة، بحسب المحطة، من الاقتراب من دورية روسية تركية مشتركة في شمال شرق سوريا.

ويطلب الجندي الروسي من المراسلة الابتعاد 100 متر على الأقل، فيما هي تقول له إن “هذه أرض سورية”، و”هذه ليست بلدكم”.

ورغم العلامات الواضحة على الملابس (كتف الجندي) وعلى السيارة العسكرية القريبة، حيث يظهر العلم الروسي إلى جانب الشارة الخاصة بالشرطة العسكرية الروسية، إلا أن الموقع الالكتروني لقناة “العربية” استخدم عنوان “مراسلة سورية لجندي تركي حاول منعها من التصوير: هذه أرضنا”. كما تحدثت في الخبر عن “التلاسن مع جندي تركي”.

 

وفي نسخة الفيديو التي استخدمها الموقع تبدو الصورة مشوشة، بحيث لا تظهر ألوان العلم الروسي على ملابس الجندي، ولا يُعرف إن كان ذلك بشكل متعمد أم بسبب تكبير الصورة ما أفقدها جودتها، علما أن العلامات الروسية تبدو بشكل طبيعي في الفيديو الأصلي.

ورغم أن قناة الغد، التي تتبع لها المراسلة، استخدمت عنوان “دوريات تركية روسية في سوريا تمنع طاقم الغد من التصوير”، إلا أنها عادت لتتحدث في نص الخبر عن “جندي تركي”، وهو ما فعلته أيضا قنوات أخرى مثل “الحرة” الأمريكية الناطقة بالعربية.

 

وقد دفع هذا التحريف منصة “تأكد”، التي دأبت على كشف حقيقة الصور والفيديوهات المفبركة، وبينها ما انتشر خلال عملية “نبع السلام” التركية في شمال شرق سوريا، إلى التساؤل عن “الغاية من تحويل الجنود الروس إلى أتراك في هذا الفيديو”.

واتُهمت قناة العربية بشكل خاص بفبركة وتحريف أخبار تخص تركيا خلال الفترة الماضية، وآخرها تحريف تغريدة لوزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو شكر فيها قطر على دعمها عملية نبع السلام، لتتحدث العربية عن “شكر قطر على تمويلها” العملية.

 

 

 

.

المصدر/ arabi21

6 تعليقات
  1. عربي في بلاد العجاب يقول

    انه جندي تركي مع الدورية المشتركة التركية الروسية على الحدود وا مجبر رغماً عن أنفه أن يضع العلم الروسي سيد رأسه عل لباسه من أجل التخفي وراء العلم لكي لا يموت مثل الكلب
    ويسقط الطاغية المجرم داعم الإرهاب الذي لا يعرف الدين الا من غلاف القرآن الكريم وكثرة الجوامع داعم المرتزقة بائعين الشرف والعرض بحفنة من الدولارات التي عليها وجه القذر حفيد العثمانيين ناهبين الدول العربية وسارقِ آثار الرسول الكريم

    1. احمد يقول

      لا يا كلب. إنه روسي. التركي ليس مثل الكردي الخائن يلبس ملابس امريكي و يرفع علم امريكي. التركي شجاع و رجل وهو تاج راسك وراس الخلوفك

  2. Amirjan يقول

    تحياتي من كوباني اليك سيدي

  3. Amirjan يقول

    اردوغان طاخية ونجس ولا يعرف دين او أسلام مثله مثل قبله

    1. احمد يقول

      السيد أردوغان تاج راسك وراس الخلوفك. شخص مثلك لا يقبل على نفسه الى الطاغية والمذلة. لأنك ذليل و مهان وكلب للاجنبي. خونة امثالك هم يدمرون البلاد الاسلامية. ألهم أنصر أردوغان على اعداء الاسلام وكلاب الغرب والخونة الجواسيس الذين يبيعون دينهم و شرفهم ووطنهم من أجل القومية.

  4. Soliman يقول

    العربيه شرموطه تخاف من ذكر نيا……..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.