إمام أوغلو يرد علي تصريحات وزير الداخلية التركي

1 1٬828

رد رئيس بلدية إسطنبول المعارض، أكرم إمام أوغلو علي تصريحات وزير الداخلية سليمان صويلو ضده ووصفه له بـ”الأحمق”.

وقال إمام أوغلو في تصريحات صحفية: “بل الأحمق هو الذي أقدم على إلغاء انتخابات 31 مارس 2019 المحلية”.

وشهدت انتخابات 31 مارس 2019 المحلية  تجاوزات واضحة دعت إلي إلغائها واستخدم إمام وأغلو المظلومية وهاجم لجنة الانتخابات لاتخاذها قرار الإعادة وزعم ان الرئيس ضغط علي اللجنة لاتخاذ القرار  وفاز أوغلو في الجولتين علي فارق بسيط  جداً .

وجاءت تهديدات وزير الداخلية يوم الإثنين، تعليقا على مشاركة إمام أوغلو في مؤتمر عُقد قبل أيام في مدينة ستراسبورج الفرنسية وانتقد خلال المؤتمر قرارات وزارة الداخلية إيقاف عدد من رؤساء البلديات في تركيا لدعمهم تنظيم “بي كا كا” الإرهابي.

وقال صويلو، بلهجة حادّة ضد رئيس بلدية إسطنبول : “أقول للمغفل: إنه سيدفع الثمن غاليًا”.

وانتقد صويلو ذهاب إمام أوغلو لفرنسا وتقديم شكوى ضد سلطات بلاده من هناك، مضيفًا أنه هذا “عار عليك”.

وخلال كلمته في المؤتمر المذكور بفرنسا، انتقد إمام اوغلو سلطات بلاده لقيامها بعزل والقبض على عدد من رؤساء البلديات ومسؤولين حزبيين لانضمامهم ودعمهم تنظيم “بي كا كا” الإرهابي.

ووصف الأمر أنه “انتهاك لسيادة القانون”، زاعمًا أن “عمليات الفصل من المناصب، لا تمتثل لمبادئ الديمقراطية واللوائح القانونية الحالية والاتفاقيات الدولية التي نحن طرف فيها”، كما قال.

.

وكالات

تعليق 1
  1. حر يقول

    أستغرب لماذا يُترك خذا الشخص الذي لا يشغل منصب سياسي في البلد يسرح ويمرح ضد سياسة الدولة السيادة وفي كثير من الدول يعتبر نشاط كهذا خيانة عظمى يقدم صاحبها للمحكمة أمام محكمة أمن الدولة
    هل يريد إمام أوغلوا أن يستقوي بالغرب على سيادة الدولة والكل يعلم أن هذه المنظمات أرهابية ومن يساندها إرهابي مثلها. من حسن حظ إمام أغلو طول بال وصبر الدولة عليه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.