بالفيديو| جُرعَة زائدة من الكحول تُهلك طبيبة تركية وتُدخل أخرين “العناية المُكثفة”

0 1٬792

دخلت منطقة “بامو كالا” في محافظة “دينزلي” العام الجديد 2020، بحادثة مأساوية نتيجة جُرْعَة زائدة والإفراط في شرب “الكحول”.

ووفقًا للمعلومات الواردة من وكالة “دوغان” المحلية، فإن طبيبة الأسنان “بتول .ك / 26 عامًا”، وصديقها الطبيب “كآن .ي”، بالإضافة إلى جراح التجميل الطبيب “سليمان ع”، كانوا يحتفلون في رأس السنة الميلادية الجديدة 2020، وبعد ساعات من منتصف الليل، دخلوا الأطباء في حالة من الغيبوبة وصفت بـ”الخطيرة” نتيجة الإفراط في “الكحول”.

وتفيد التفاصيل التي ترجمتها وكالة “تركيا الآن”، بأن الطبيب “كان .ي” دعا أصدقائه للاحتفال في منزله ليلة “رأس السنة” ولكن إفراطهم في شرب “الكحول” أدى لوفاة الطبيبة “بتول” ودخول الطبيبين “سليمان وكآن” في حالة من الغيبوبة.

واستيقظت عائلة الطبيب المستضيف “كآن” صباح أول أيام العام الجديد، على فاجعة وفاة الطبيبة ودخول أصدقائها في حالة الإغماء، مما دفعها لإبلاغ الطواقم الطبية التي وصلت برفقة الكوادر الأمنية في تمام الساعة التاسعة صباحًا.

وعليه فإن الطواقم الطبية نقلت جثة الفتاة والأخرين إلى مستشفى جامعة “باموكالي” في محافظة “دينزلي” جنوب غرب البلاد، بشكل عاجل بعد وصولها، وذلك إنقاذهما من الغيبوبة.

وبالفعل تمكنت الطواقم من السيطرة على حياة الطبيبين، ولكن حالتهما ما زالت تحت المراقبة “العناية المكثفة” في المستشفى الجامعة.

كما وأوردت المعلومات أن الشرطة فتحت تحقيقًا واسعًا في هذه القضية، وذلك من أجل الوقوف على كافة تفاصيل وملابسات الحادثة.

إلى ذلك، كشفت الأجهزة الأمنية عن أول تحقيقاتها حول “الكحول” التي استخدمت في الجلسة الاحتفالية لدخول 2020، حيث أكدت أنها نظامية و”غير مزيفة”، كما تجرى الأجهزة تحقيقاتها في المواد المستخدمة الأخرى وعما إذا كانت هناك حبوب مهلوسة أم لا.

وستوافيكم وكالتكم “تركيا الآن” في كافة تفاصيل هذه القضية في حال ورودها من المصادر التركية، كما ستضعكم في الأحداث المستمرة في الجمهورية التركية لحظة وقوعها.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.