تركيا الآن.. عين على تركيا

رئيسا مخابرات تركيا وسوريا يجتمعان لأول مرة منذ الثورة

4٬526

التقى رئيسا المخابرات التركية والسورية للمرة الأولى منذ سنوات، وذلك في العاصمة الروسية موسكو، الاثنين.

واعتبر وزير الدفاع التركي خلوصي أكار اجتماع رئيس الاستخبارات التركي بنظيره السوري بحضور روسي ، في موسكو، أنه “بهدف الحفاظ على المصالح التركية وإحلال الاستقرار في المنطقة”.

وقال أكار في تصريح أدلى به للصحفيين، اليوم الثلاثاء، حول الاجتماع المذكور الذي جرى أمس:”إن المؤسسات والمسؤولين الأتراك يقومون بفعاليات متنوعة في المحافل الدولية بهدف الحفاظ على المصالح التركية والمساهمة في إحلال السلام والاستقرار بالمنطقة”.

وأضاف أكار: “تركيا ستواصل بذل الجهود من أجل إحلال السلام والاستقرار في المنطقة، وأن أنقرة تدعم دائما مبدأ حل المشاكل بالوسائل السياسية”.

وأكد أكار أن “ما نريده لإدلب وليبيا هو السلام والاستقرار، ووقف نزيف الدماء، وعودة حياة الناس إلى طبيعتها”.

وكانت وسائل الإعلام السورية الرسمية أفادت بأن موسكو استضافت، مساء الاثنين، محادثات ثلاثية بين ممثلين عن سوريا وروسيا وتركيا.

ومثل الجانب نظام السوري ، رئيس مكتب الأمن الوطني، اللواء علي مملوك، وعن الطرف التركي، رئيس جهاز المخابرات، حقان فيدان، وبحضور روسي.

 

وأفاد الإعلام السوري الرسمي بأن الاجتماع عقد بمشاركة “عدد من المسؤولين الروس” دون الكشف عن هوياتهم.

.

المصدر: الأناضول

قد يعجبك أيضا
تعليق 1
  1. محمد الياسري يقول

    كل العالم خزل الشعب السوري وقمعو ثورتهم لأجل مصالحهم واخر شي مصلحة الثورة شعب المسكين إلى ماخلو سلاح ومرتزقه بالعالم الاوستخدموهم ضد الشعب وبلاخر المجرمون صارو صناع قرار لاحول ولاقوة الا بالله

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد