تركيا الآن.. عين على تركيا

لأول مرة .. تركيا تكشف رسائل مشفرة من “العقل المدبر للانقلاب” لغولن

4٬777

كشفت السلطات الأمنية التركية عن رسائل مشفرة كان يستخدمها عادل اوكسوز  “رئيس عمليات الانقلابيين” في المحاولة الفاشلة عام 2016.

وبعث أوكسوز رسالة مشفرة الى زعيمه فتح الله غولن عبر نظام باي لوك، وفق ترجمة تركيا الان، “سيدي الرئيس، تعقد المسير لكن هذا العام هوانهيار بني سفيان”، في إشارة ضمنية للانقلاب.

وذكرت صحيفة حرييت أن هذه الرسالة الذي أرسلت بتاريخ 29/1 تكشف المؤامرة التي كانوا يحيكونها لتنفيذ الانقلاب على الدولة قبل ستة أشهر .

وأضافت أن الفرق الخاصة تمكنت من فك الشيفرة للرسائل التي كان يتناقلها أوكسوز حول العمليات التي كانوا يخططون لها بعد تقديمهم للمحاكمة بتهمة استخدام القاعدة أكنجي الجوية أثناء الانقلاب العسكري الذي نظمته منظمة فيتو.

وتوصلت الوحدات الأمنية بالتعاون مع هيئة الاستخبارات القومية إلى أن الأخير كان على تواصل مع المنظمة منذ العاشر من أغسطس 2014 حتر الثاني من شباط/فبراير 2016 .

كما تبين أن الرسائل التي كان يرسلها كانت موجهة لجولان الرئيس العام للمنظمة، في حين عثرت الفرق على رسائل له تحض الإداريين والمنسوبين للمنظمة داخل تركيا على الانقلاب.

واعتقل أوكسوز صباح يوم السادس عشر من تموز لتواجده في محيط القاعدة الجوية أكنجي، أطلقت المحكمة الغربية بأنقرة سراحه يوم الثامن عشر من تموز/يوليو.

وبعد إخلاء سبيله من محكمة العدل في سينجان بسبب عدم توفر الدلائل القاطعة بحقه، انتهز الفرصة ليهرب مع الفارين من العدالة.

وقد تبين أنه رحل إلى اسطنبول بعد ثلاثة أيام من الانقلاب بعدها ذهب إلى صكاريا في نفس اليوم في التاسع عشر من تموز/يوليو، والآن يقبع في ألمانيا، بينما وضعته وزارة الداخلية ضمن اللائحة الحمراء في قائمة الإرهابيين المطلوبين.

المصدر: تركيا الان

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد