تركيا الآن.. عين على تركيا

شاهد .. أردنية تخطف الأنظار في مسلسل “لا كاسا دي بابيل” الشهير

24٬554

لا شكّ أن المسلسل الإسباني الشهير “لا كاسا دي بابيل – La casa de papel” يحظى هذه الأيام بمتابعة واسعة على مستوى العالم، خاصةً في ظل إجراءات الحجر المنزليّ والتي لجأت اليها الدول لمواجهة تفشي فيروس كورونا، فلجأ الملايين الى متابعة المسلسلات والأفلام لملء أوقاتهم.

ولعلّ متابعي المسلسل، لاحظوا مشاركة الممثلة الأردنية نجوى نمري فيه، حيث خطفت الأنظار بأدائها التمثيلي .

وشكلت الأردنية نجوى نمري دوراً محورياً بداية من الجزء الثالث حتى الجزء الرابع.

فبذكائها الحاد وحنكتها القويّة، استطاعت المحقّقة (أليشيا سييرا) أن تتسلم قضية السطو على بنك إسبانيا واحتياطي الذهب بقيادة عصابة (البروفيسور) بعدما انضمّت المحققة السابقة (راكيل) إلى أفراد العصابة بعد وقوعها في حب (الرأس المدبرّ) البروفيسور.

(أليشيا) التي ستوشك على الإنجاب في المسلسل، تسلّمت زمام الأمور، واضعةً هدفاً واحداً في رأسها وهو إلقاء القبض على تلك العصابة.

أليشيا سييرا أو نجوى نمري هي ممثلة ومغنّية من أب أردني يُدعى كرم نمري وأم إسبانية. ,ولدت في 14 شباط عام 1972، وتعيش حالياً في مدريد، وهي متزوجة من المخرج دانيال كالبرسورو ولها ابن وحيد يُدعو “تيو نبيل” من مواليد 2004.

ويذكر أن نجوى نمري أدّت دوراً هاماً في فيلم “Salto al vacío”، وهو أول فيلم لها من إخراج زوجها، بدأت حياتها المهنية مغنيةً مع مجموعات صغيرة، وفي عام 1996 أنشأت فرقتها مع المغني كارلوس جان تحت اسم “نجوى-جان”، كما أطلقت عدّة ألبومات غنائية وأغانٍ على طريقة السينغل.

.
وكالات
قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد