تركيا الآن.. عين على تركيا

مفاجأة.. زوجة الشرطي الأمريكي الذي قتل جورج فلويد تطلب الطلاق بعد جريمته

754

تقدمت كيلي شوفين، زوجة ضابط الشرطة ديريك شوفين ، الذي قتل المواطن الأمريكي الأسود جورج فلويد ، بطلب الطلاق للمحكمة.

وقالت كيلي شوفين إنها قررت  تغيير لقبها بعد الحادثة التي ضجت بها الولايات المتحدة، منوهة انها لا تريد نفقة من زوجها بعد الطلاق.

جورج فلويد

تابع أيضا/

لأجل من تحترق الولايات المتحدة؟ لا يمكن الهروب من انتقام من كُتم على أنفاسهم

ورفعت شوفين الدعوى ضد زوجها  بعد اتهامه بجريمة قتل جورج فلويد من الدرجة الثالثة .

وأعربت السيدة شوفين عن اسفها وتعازيها لعائلة الضحيةجورج فلويد وقالت إنها تأسف للغاية بشأن الحادث.

يذكر انها متزوجة من الشرطي ديريك شوفين منذ 10 سنوات.

اصبحت قضية

وأصبحت قضية فلويد في ولاية مينيسوتا الأمريكية الشرارة الأولى التي تحولت إلى حالة التمرد القائمة الآن في الولايات المتحدة.

وبعد  تسجيل هذه الحادثة الآن لحظة بلحظة بكل تفاصيلها ونشرها وتناقلها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، أظهر ردة الفعل الغاضبة.

من قبل المجتمع بأكمله. ولقد كشفت ردة الفعل هذه معها عن كل التراكمات السابقة التي كانت طي الكتمان والصمت.

وبالتالي يمكننا القول أن كلمة “لا أستطيع التنفس”، التي نطقها المواطن الأسود الذي كان ضحية لذلك العنف، جورج فلويد، تحولت إلى لعنة ليست بالسهلة. لعل هذه الكلمة بالذات تذكرنا بحادثة قبل عام ونصف من الآن، حينما كانت آخر كلمة نطق بها جمال خاشقجي خلال قتله خنقًا داخل القنصلية السعودية في إسطنبول. أولئك الذين يتجاهلون هذه الكلمات لا يمكنهم الهروب من مطالبات العدالة التي تنتشر كأمواج متلاطمة. وما لم تتحقق العدالة وتجد مكانها الصحيح، فلا يمكنهم التهرب منها في أي وقت كان. لا يمكنهم الهروب من انتقام أولئك الذي قُتلوا بعد أن كُتم على أنفاسهم ظلمًا وعدوانًا.

إن حادثة مقتل “فلويد” خنقًا، تذكرنا أن إدارة ترامب التي تجاهلت حادثة مقتل خاشقجي الذي قضى خنقًا كذلك، وراحت توفر الحماية لقاتليه؛ قد أوصلت الولايات المتحدة الآن إلى وضع يفتقد فيه نظامها واستقرارها إلى الحماية. لقد تحولت كلمة “لا أستطيع التنفس” إلى شعار بات يرفعه جميع المتظاهرين خلال الاحتجاجات القائمة.

 

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد