تركيا الآن.. عين على تركيا

“ترامب” يتجاهل الجميع ويتواصل مع “أردوغان” بشأن الأزمة في ليبيا

870

في أول تواصل له بشأن الملف الليبي، بعد الهزائم المتواصلة لخليفة حفتر، تجاهل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، كل اللاعبين الدوليين داخل البساط الليبي، وفضل التواصل فقط مع “أنقرة” بوصفها القوة الإقليمية الأهم والأكثر تأثيرا على اللاعبين المحللين وعلى الأوزان النسبية للقوى المتصارعة على السلطة في ليبيا.

حيث هاتف دونالد ترامب نظيره التركي الرئيس رجب طيب أردوغان، وبحث الطرفان الأزمة الليبية،  وقررا مواصلة التعاون الوثيق فيما يخص السلام والاستقرار في ليبيا “الجارة البحرية لتركيا في المتوسط”.

ومن جهته أعلن مساعد المتحدث باسم البيت الأبيض جود دير،في بيان ” أن أردوغان وترامب تناولا خلال الاتصال المسائل الثنائية المهمة والقضايا الإقليمية بما فيها ليبيا وسوريا وشرق المتوسط”

ويرى محللون إن ترامب لم يجر أية اتصالات متطابقة مع الأطراف الأخرى المؤثرة في الأحداث بليبيا، خاصة بعد انحراف مسار الحرب لصالح حكومة الوفاق الشرعية،  وأن اتصاله بالرئيس التركي، يأتي في سياق يقين من الدولة الأعظم في العالم، بأن أنقرة، باتت هي وجهة العالم الآن، فيما يتعلق بأية تسوية محتملة للأزمة الليبية.

.

وكالات

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد