ميت يفاجئ شريكته بهدايا عيد زواجهما.. إليك تفاصيل القصة المؤثرة

0 571

فاجأ فلبيني شريكته بهدايا وإعداد حفل عيد زواجهما الـ25 بعد مرور 10 أشهر على وفاته، حيث كشفت الابنة أليسا ميندوزا أنها حصلت على رسالة على بريدها الإلكتروني في الثالثة صباحًا وتفاجأت أنها مُرسلة من والدها الذي توفي قبل 10 أشهر والذي يبدو أنه أعد إرسالها في وقت معين.

وحسبما ذكرته صحيفة ميرور البريطانية، لم يكن الأمر هينًا على أليسا؛ إذ أوضحت أنها لم تستطع فتح الرسالة في البداية واستغرق الأمر يومين حتى تتمكن من فعل ذلك.

وقالت أليسا إن الرسالة بدأت بـ:”أليسا، اتبعي تعليماتي في هذه الرسالة بالكامل وبعناية، فأنا أرسل لكِ هذه الرسالة في حال كنت في حالة ذهنية متدهورة أو أسوأ من ذلك”.


وأوضحت أليسا أن رسالة والدها كانت عبارة عن تعليمات لها لمساعدتها ووالدتها من أجل الاحتفال بذكرى زواجهما الـ25 بجانب رسالة لوالدتها التي لم يُكشف عن اسمها “بها الكلمات التي تحتاج إلى سماعها منه”.

وبالفعل، نفذت أليسا إرشادات والدها والتي تضمنت إعداد ديكور الحفل بطريقة معينة وشراء زهور والذهاب إلى مطعم وتشغيل أغنية All Of Me الشهيرة لجون ليجند، بالإضافة إلى التكفل بذهابها إلى صالون التجميل لتفعل ما تريده مثلما كان الحال في عطلات نهاية الأسبوع.

ولم ينس والد أليسا أي تفاصيل، حتى أنه أضاف في رسالته إرشادات بشأن كيفية رد أليسا على تساؤلات والدتها ومختلف ردود فعلها المتوقعة، قبل أن ينهي رسالته بـ:”كوني ابنة جيدة ولا تفعلي أي شيء سيئ، اتبعي كل التعليمات. شكرًا لكِ، أحبك”.

وبالإضافة إلى حفل عيد الزواج، اكتشفت أليسا أن والدها كان قد سبق وتواصل مع بائع زهور ودفع مبلغا مسبقا من أجل حصول زوجته على الزهور على مدار السنوات القادمة في مختلف المناسبات، عيد الميلاد والحب وعيد الزواج.


وشاركت أليسا منشورًا على فيسبوك بشأن ما حدث، وقالت: “كان يُفترض أن يحتفلا بعيد زواجهما الـ25 معا، ولكن كان لله تدابير أخرى. رغم أنه ليس معنا بجسده، إلا أنه لا يزال قادرًا على مفاجأة والدتي وإسعادها، فحتى الموت لا يمكنه منع حب والدي لوالدتي وأن يُظهر لها ما تعنيه بالنسبة له”.

وتابعت أليسا في منشورها: “على الرغم من إرهاقي وقلة النوم، إلا أنه لم يكن لذلك أهمية بمجرد ما شهدته من سعادة على وجه أمي، فبالطبع بكت؛ لأنها تفتقد حب حياتها، ولكنني استطعت رؤية مدى سعادتها بكل شيء وخاصة أنه من تخطيط والدي”.

وكما هو متوقع، أثار المنشور عاطفة الكثيرين من رواد الإنترنت ولقي إعجابهم، حيث حصل على آلاف المشاركات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.