تركيا الآن.. عين على تركيا

تصريح صادم لشقيق الأسد : لسنا سوريين ولا مسلمين

21٬487
كشف مقطع فيديو تم تداوله على وسائل التواصل الاجتماعي حقيقة أصل عائلة الأسد التي حكمت سوريا على مدار 50 عاما.

وتبين من مقطع الفيديو بحسب ما تم نقله عن مؤرخ عراقي أجرى لقاءً مع جميل الأسد شقيق حافظ الأسد أن العائلة الأسدية ليست ضمن أي طائفة سورية وليسوا مسلمين، حيث يدينون بمذهب ” الكاكائية”.

يأتي هذا في الوقت الذي تؤكد فيه دائما عائلة الأسد أنهم مسلمون، وأنهم عرب، حيث يتغنون بالعروبة، بالإضافة إلى احتمائهم بالطائفية العلوية، في الوقت الذي لم يكونوا يوما منها، حيث تبين أن عائلة الأسد كردية الأصل، كاكائية الدين.

وكان جميل الأسد شقيق حافظ الأسد اعترف أنهم ليسوا مسلمين ولا عربا، وهذا ما أكده عام 1993 للمؤرخ العراقي عز الدين رسول، وذلك في منزل جميل الأسد بالقرداحة.

واعترف جميل الأسد أن العائلة الأسدية تنحدر من أصول كردية في قضاء خانقين على الحدود الإيرانية العراقية، والتي تدين بالكاكائية.
وتنتشر ديانة الكاكائية بين الحدود الإيرانية العراقية.

وأضاف المؤرخ العراقي عز الدين رسول أنه يوجد لدى الكاكائية كتاب مقدس، يحمل اسم سارنجام، ولا يبوح الكاكائيون بمضمون هذا الكتاب إلا فيما بينهم، حتى لا يتم اكتشاف أمرهم وأنهم لا يدينون للإسلام.

 

.

المصدر/ وكالات

قد يعجبك أيضا
تعليق 1
  1. Hadi zedan يقول

    كيف استطاع شخص بمفرده ان يخفي كل هذا السر ولماءا كان جده سليمان يخاطب الفرنسيين باسم الطائفة .وهل الطائفة .قبلت شخص من غير ديانتهم .ان يقودهم وينتمي اليهم علما ان اعتناق المذهب العلوي ليس سهلا ويلزمه سبعة شهود علويين مشهود لهم ليتم قبوله .وقبل ان يتسلل الى السلطة لم يكون العلوي مسيطر على الوضع وكان ممكن االبحث عن اصوله .من الحكومات المتعاقبة في حينها ..والف سؤاال .وماذا ..لو كان يهوديا واعتنق غيرها ..اراها .اعذار غير مبررة ..من الذين تبعو المال والسلطة وغيبو ضميرهم ..عن واجبهم الديني والوطني .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد