تركيا الآن.. عين على تركيا

نجمة “أرطغرل” بالبكيني.. وهكذا تصرفت بعد الانتقادات القاسية

251٬395

سقطت الممثلة التركية الشابة إسراء بيلجيك فريسة لجمهورها ومتابعيها على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي إنستغرام، بسبب صورة لها وهي ترتدي البكيني.

 

وذكرت صحيفة “تريبيون”، أن بيلجيك قررت إيقاف التعليقات على لقطة شاركتها وهي ترتدي البكيني على متن قارب، بعد سيل من الانتقادات والهجوم من المتابعين.

 

وأشارت إلى أن نجمة “أرطغرل”، التي أصبحت اسما مألوفا خارج تركيا، وذلك بعد النجاح الكبير الذي اكتسبته من تقديم شخصية “السلطانة حليمة”؛ تتلقى في الوقت الحالي تقديرًا واسعا من طبقات الشعب الباكستاني.

 

وأكدت الصحيفة أن إسراء شهدت طفرة في شعبيتها من خلال التعليقات التي تلقتها من معجبيها الباكستانيين على إنستغرام، بعد أن بدأت الدولة في بث المسلسل التركي “أرطغرل” المدبلج للغة الأوردية.

 

img

 

مع ذلك، يبدو أن تأثر الجمهور بالشخصية التي لعبتها الممثلة وعدم قدرته على الفصل بين الحياة الخاصة لها وأدوارها المهنية، دفعه لمهاجمتها بلا هوادة على ملابسها التي ظهرت بها بمنشورها الأخير.

 

وقد أثارت الصورة تعليقات وانتقادات حملت تطاولاً يبدو أنه هو من دفعها لكي تغلق التعليقات، وجاءت الردود على شاكلة: “لماذا يتبع بعض الممثلين الأتراك والباكستانيين الثقافة الغربية؟ ” فيما كتب معلق آخر يبدو أنه تأثر بقوة بشخصيتها المحتشمة في العمل التلفزيوني “أكرهك سلطانة حليمة بعد رؤية هذه الصورة “.

 

لم تقف التعليقات عند هذا الحد، لكن كثيرين ممن شاهدوا الصورة، طلبوا منها أن تتوافق تماما شخصيتها على الشاشة مع واقعها الحقيقي؛ ما يعني أن هذه هي الطريقة التي ينبغي أن تقود بها حياتها من وجهة نظرهم.

 

كما كانت هناك أيضا تعليقات تطالبها أن تحاكي الشخصية التي لعبتها على الشاشة، وشددت على أنها تبدو أفضل بكثير في ملابس القرن الثاني عشر من الملابس “الغربية” التي ترتديها في حياتها الشخصية.

 

يُشار إلى أن بيلجيك تزوجت في الـ 21 من أكتوبر عام 2017 من اللاعب التركي المعروف غوخان تور، ثم تطلقا بعد زواج دام أقل من عامين في 2019.

.

المصدر/ وكالات

قد يعجبك أيضا
6 تعليقات
  1. أمال لطفي يقول

    أنا لا أزال أحب ليس كل الشخص في التلفزيون يكون في حياته الخاصة على تلك الشخصية التي يمثلها.
    فبالأخر يعيش كل شخص على حريته ولا يحق لشخص التدخل في حياته

  2. ام عبدالله يقول

    خسارة حتى لو لم يكن دورها بالسلطانة حليمة اليست مسلمة ويحرم ما تفعله وبدل غلق التعليقات كانت مسحت الصورة

  3. هدى يقول

    علي أساس انها قديسة الكل بعرف ان حتي دور الدعارة المرخصة في تركيا وان جميعهن كاسيات عاريات وان لا يعرفون عن الإسلام الا ماهو يطبع في الهوية
    النخوة الا تطبل الي ارطغرل صنعها الحمقي من العرب

  4. أسامة عبد الودود ركابي يقول

    كل شخص حر في حياتة الشخصية ويجب على الجمهور ألا يضع الممثل حسب شخصيتة في الأدوار التي يمثلها الأفلام أو المسلسلات. ٠

  5. اسمر الشمال يقول

    حلوة ويلبقلها البكيني..
    ليش غيرانين؟؟؟!’

  6. علي يقول

    كانوا في الماضي الغازين والفاتحين الاسلاميين …
    ما الذي جعلهم يتشبهون بالكفر لم يبتقى سوى بعض الدول المحتفضه بالشريعه الاسلاميه وافتخر انني ابن احد تلك الدول ….
    الايمان يمان والحكمة يمانية
    لم تخرج هذه الكلمات من فم نبينا الشريف عبثاً
    اتمنى يوحدوا الاسلام وكلمة الله كما في الماضي تحياتي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد