تركيا الآن.. عين على تركيا

أسرة الطفلين السعوديين جواهر ووائل تحسم جدل احتجازهما بسيارة

165٬577

خرج خال الطفلين السعوديين الشقيقين “جواهر ووائل” عن صمته، وحسم حالة الجدل التي راجت منذ أمس الأحد عبر مواقع التواصل بعد تداول مقطع فيديو وثق احتجازهما داخل سيارة، وخروجهما منها وهما في حالة اختناق وارهاق.

وقال حامد ذياب خال الطفلين إنهما احتجزا داخل مركبة متعطلة قرب منزلهما في عرعر، وإنهما في حالة صحية جيدة، ويوجدان مع والدتهما بمنزلها، ولم يتعرضا لأي مكروه.

وأوضح في تصريحات لصحيفة “الرياض” المحلية: أن ”الطفلين جواهر ووائل، يعيشان مع والدتهما المنفصلة عن زوجها، وأنه في يوم الواقعة كانا خرجا من المنزل بعد انشغال والدتهما عنهما بأخيهما الصغير، وذهبا للعب داخل مركبة معطلة وقريبة من منزلهما. وبعد وقت قليل قامت الأسرة بالبحث عنهما، حتى تم العثور عليهما، وهما بصحة مستقرة“.

وأكد أنهم فوجئوا بسرعة تداول مقطع الفيديو الذي تم تصويره لهما عبر مواقع التواصل الاجتماعي، دون علمهم، مطالبًا الجميع في مثل هذه الحالة، بإنقاذ الطفلين، بالاتصال مع الهلال الأحمر والجهات المختصة، بدلًا من التصوير والنشر بحسب تعبيره.

وسبب فيديو الطفلين ضجة خلال الساعات الماضية في وقت سابق، بعد تداوله في مواقع التواصل الاجتماعي، إثر ظهورهما فيه وهما يصارعان للبقاء على قيد الحياة، بينما انهمك شخص عثر عليهما في تصويرهما، بدلًا من طلب الإسعاف.

وقالت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية في حينها، إن المختصين في وحدة الحماية الأسرية التابعة للوزارة، فتحوا تحقيقًا في الحادثة، بعدما تلقى مركز بلاغات العنف الأسري بضع شكاوى حول الفيديو.

كما وجه الأمير فيصل بن خالد بن سلطان، أمير منطقة الحدود الشمالية، فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، بدراسة حالة الطفلين، جواهر ووائل، وإعداد تقرير عاجل عن الواقعة.

وتحت وسم #المفقودين_جواهر_ووائل، تفاعل آلاف السعوديين مع الهاشتاق، وسط حالة من القلق التي سادت بينهم بعدما ظهر الطفلان في حالة اختناق، وسط تساؤلات بكشف الحقيقة.

كما لم يسلم مصوّر المقطع من الانتقادات؛ إذ أكدوا بأنه كان عليه مساعدة الطفلين ونقلهما إلى أقرب مستشفى، لا أن يتم تصويرهما بهذه الطريقة دون إنقاذهما.

قد يعجبك أيضا
23 تعليقات
  1. عزيز يقول

    بعتقادي ان الي صور جاهل بالأمور لكنه ماقصر وصلهم للبيت والله يعين الطفلين على انفصال الام والاب هم الضحيه

  2. ليلى يقول

    المصور جزاه الله خير ا ماقصر.صور ونشر وساهم في إنقاذهم .ولولا الله ثم تصويره كان ماأحد عرف مكانهم.
    بلا فلسفة زائدة .أهملتوا الأطفال تحملوا النتائج.

    1. عبدالله يقول

      فعلاً كلامك في محله سبقتيني الرأي، لم يعرفوا كيف يغطوا خطأهم واهمالهم ، انتقلوا للمصور..
      بعدين الأم أم كانت مطلقة أو مع زوجها أين المسؤلية، يوجد مقاطع للبط أو بعض الحيوانات تعلمهن الأمومة كيف…..
      الله يحفظك يا أمي الغالية بعدك لم تلد النساء

  3. M.h يقول

    ألحين يعني زعلانين ليش انتشر المقطع؟؟
    أمهم هذي قليل في حقها مقطع ليته ينشر في جميع القنوات الإخبارية هذي ماتستحق انها تكون أم كفو على أطفال والله ماهي كفو تكون أم

  4. روان يقول

    كيف انشغلت كل هاذي الساعات مشغوله مع الولد الصغير ونسيت الباقين والا كانت راقده مادرت عنهم

  5. ام عبدالله يقول

    صح الرجال ماقصر وخالهم يبطل الفلسفه والكلام الكثير هذا إهمال ممكن قفل باب الشارع بالمفتاح بدل مايقول شكر ا

  6. عبدالله يقول

    كلام الرجال صحيح يا ليلى اتوقع الجهل هو فيك طال عمرك بدال ما يصور و يعطي الناس صوره خطأ عن الموضوع يقوم يسعفهم الناس الان تدعي على أهل الطفلين يحسبونهم معذبينهم هم ما عرفو الحقيقه مو كل شي يتصور و ينشرونه الناس يكون صحيح ميه بالميه يا ليلى فهمتي ولا تحتاجين فرمته في مخك

    1. Nnz45 يقول
  7. زائر يقول

    رجو الدنيا علي الطفلين في عرعر بينما اطفال اليمن بالاف يموتون جوع واختناق من الحر المستمر وبدون كهرباء وبدون مكيفات علي مدار السنوات ولااحد يعلق او يتكلم لكم الله يا اطفال اليمن

    1. ابومشاري يقول

      بيض الله وجهك ياراعي المقطع، تصويره ونشره، عبره للمن يهمل، أطفاله، ولولا الله ثم، الشخص، كان ماتو من العطش والجوع، لكن كل هالوق ولاسالو عنهم،،

  8. لولوه يقول

    المصور شخص ماعنده احساس ولا ضمير ماكان لازم يصورهم بصراحه قلبي عورني عليهم.. المفروض ينقذهم ويسعفهم

  9. سعيدالجدعاني يقول

    من حقك تبلغ القسم عن المصور

  10. معتزة يقول

    بيض الله وجه اللي صور و وثق… ويمكن خاف لو بلغ يضر الاهل.. وغير انه بيجلس تحت أسئلة كثيرة ويمكن يتأخر عن عمله او شغله..
    والتوثيق افضل شي لا يتهمونه بأنه سوى للأطفال شي او أعطاهم شي.
    وسبحان الله اغلب الردود كانت تتوقع ان هناك مشاكل في الأسرة من انفصال او موت احد… وطلع ماهو متوقع
    الله يحميهم.

  11. ابوصالح+العمري.. يقول

    كلام الخال لايدخل العقل وهو تهرب من المسئوليه.ومحا وله التستر علي ااخته إذا كانت غير كفء لتربية اولادها عليها مطالبه طليقها الاهتمام باطفاله ولو من المحكمه

  12. صهيب يقول

    المصور ماقصر معهم بس غلطان لانة طول في التصوير جعد فتره يصور وكمان يمشي بعدهم لين اغمياء عليهم كذا غلط

  13. ورده يقول

    جايه تقول نشغلت مع آخوهم صغير بالله عليك كم ساعه هم مفقودين تدرين أو لا ع كلام طفله من بكره وحنا هنا تقصد من أمس حرام عليك فوفي الله واللي جاي يلوم مصور جزاه الله خير اللي وثق فعل ألام وعملها

  14. شوق يقول

    زي ما توقعت ان ابوهم وامهم منفصلين. لان تحصل معي انا اذا ابوهم اخذ عيالي زياره رماهم عند جدتهم وعماتهم وعيالي يطلعون بالشارع بالقوايل ومحد يدري عنهم وحتى لو يدرون ماعليهم من عيالي حسبي الله عليهم قلوبهم سودا حتى ع الأطفال اللي مالهم ذنب

  15. سمية يقول

    والله لازم كان يحل المشكلة بدون نشر الصور.. عشان هذا يسبب مشاكل لام الاطفال.. ما في احد في الدنيا ما يخاف على اولاده.. بس عشان موقف واحد العالم تحكم انو الاهل مهملين… والله حتي لو كان الاهل مهملين، ما رح يحب احد اولاد احد اكثر من امهم و ابوهم..

  16. سمية يقول

    كان يكفي لو يعطي الفيديو للاهل.. ما كان لازم يفضحفي العالم.

  17. أبو فارس يقول

    الحمدلله وجزاه الله خير أنه انقذهم من الموت والتصوير حتى يبان الاهمال لناس كلهم من المهمل في فقدان الأطفال

  18. صالح الرعوجي يقول

    قدر الله ماشاء فعل نقول الحمدالله انهم علي قيد الحياة الام الام المصووور المصور الانفصال كل هالكلام ماله داعي الام بشر تخطى وتصيب ماهي شرطي علي الاطفال
    المصور نعم انه اخطى بالنسبه لتصويرهم وهم في حالة اعياء ولاكن جزاااه الله خير الجزاء الي انقذهم
    يا اخوان نقول الله يستر علي الناس والله لايبلانا في حبيب وولد
    ونترك لوم الام الي فيها يكفيها الله يجعلهم قرة عين لها ويبلغها فيهم البلاغ الصالح ،، اتركو الخلق للخالق

  19. مديني يقول

    يدارو غلطهم بوضع اللوم على المصور
    فلولا ان قدر الله وسخر لهم هذا الرجل وانقذ حياتهم لكانوا في عداد الأموات ووقتها يتمنون واحد ينقذهم ويصورهم
    الف شكر للمصور الذي انقذ الطفليين وخالهم يخلي فلسفته له

  20. سميرة يقول

    الله لا يوفق البشر وأكاذيبهم الملفقه

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد