تركيا الآن.. عين على تركيا

نانسي عجرم تُصاب بحالة من الجنون نتيجة انفجار بيروت… هذا وضع بناتي الان

4٬227

قالت النجمة اللبنانية نانسي عجرم إن شعب لبنان ما يزال يعيش هذه الفترة هول الصدمة بسبب الانفجار الضخم الذي الذي هز بيروت، وقالت أن هذه الكارثة لم يكن لها مثيل.

كما قالت نانسي عجرم خلال مداخلة اعلامية مع الإعلامي المصري وائل الإبراشي في برنامج “التاسعة”

أن حالة الإحباط والحزن الشديد هما اللذان يهيمنان على دولة لبنان تحديدً بيروت باعتبارها نقطة الحيوية قد اصبحت منكوبة.

ورغم ذلك نثق تماماً بأنها ستعود للوقوف من جديد كما كانت عليه بل وافضل من السابق، لا سيما أنها رجعت تنبض بالحياة مجدداً بعد أن دمرت 7 مرات.

وأضافت عجرم:

“وبالرغم ما تعرض له زوجي بسبب الأضرار التي لحقت بالعيادة الخاصة به، لا نقول الا  الحمدلله، لأن الأضرار كانت فقط على الأمور المادية وليست بالأرواح.

وقالت: أن ما حدث معه يعتبر نقطة صغيرة في بحر الكارثة التي لحقت بلبنان”.

وأشارت النجمة اللبنانية نانسي عجرم إلى أنها احدى بنات لبنان وان الوجع الذي أصاب لبنان أصابها.

وبالرغم من بعد مكان الانفجار عن موقع سكنها، إلا أنها قد سمعت صوت انفجار كبير.

وخلال حديثها كشفت عن الآثار الحزينة والقاسية التي أصابت نفسيّة الجميع بقولها:

“انها في حالة جنون وإحساس لا يمكن وصفه، وقت وقوع الحادثة تملّكنا أنفسنا من الخوف على حالنا وأهلنا ومالنا، وعندما شاهدنا مشاهد الدمار على التلفزيون اصابنا احساس بالحزن الشديد والغضب والخوف”.

أما بالنسبة لوضع بناتها نفسياً بعد وقوع الانفجار، وقالت أنها قامت بإعلام بما حدث.

ومن الطبيعي جداً أن ابنتيها ايلا وميلا شاهدتا جميع ما يبث عبر القنوات، وحاولت نانسي إبعادهم عن هذه الأجواء قدر المستطاع.

وأضافت نانسي:

“ما زلت حتى اليوم متأثرة بدرجة كبيرة من هول الكارثة، وان قلبي مجروح وحزين ويتألم مع أهل الشهداء.

وصدقا مشاهد الانفجار تحرق القلب ولكن شعب لبنان ثقافة الحياة لديه أقوى بكثير من ثقافة الموت.

متأكدة أن لبنان سوف ترجع أجمل من السابق، لانهم شعب يمتلك الإيجابية ومع مرور الأيام نتجاوز هذه المحنة.

 

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد