تركيا الآن.. عين على تركيا

صويلو: لاداعي لقلب الكلام .. وإلا ستحدث كارثة

972

قال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو اليوم السبت، أن لديهم في إسطنبول عرضان مهمان وهما دراسات السلامة والمرور والزلزال المتوقع .

جاء ذلك خلال اجتماع تنسيق وتقييم الكوارث التابع لمديرية اسطنبول لإدارة الكوارث والطوارئ ، اليوم السبت.

وأضاف صويلو: “نوضح باستمرار على أن أول 6 ساعات من وقوع الزلزال المتوقع مهمة للغاية بالنسبة لنا… لأنه في هذه الساعات الست الأولى، تنعكس الإجراءات والاستعدادات التي سنتخذها بشأن الزلازل والكوارث على الميدان”.

وشدد على  ضرورة رفع الوعي لدى المواطنين، للتأكد من استطاعتهم اتخاذ الاحتياطات اللازمة فور وقوع الزلزال جراء وقوع أحداث سلبية مصاحبة مثل الحريق أو التسمم أو الانهيار ، أو ما يتعلق بالمفاتيح الكهربائية مثل الغاز الطبيعي ونحوه” .

وأشار إلى أهمية توعية الجماهير حول ضرورة عدم إشغال الطرق بعد وقوع الزلزال لضمان سهولة تحرك مركبات الإطفاء والإسعاف والمركبات المتعلقة لإدارة أعمالها اللازمة في تلك الحالات الطارئة دون عراقيل. وإلا ستكون النتيجة كارثية.

وأكد على ضرورة اتباع التعليمات الهامة بوضوح ، ولا داعي لقلب المصطلحات والمفاهيم الموجهة والتي تؤول إلى نتائج لا تحمد عقباها.

ذكر صويلو أنه ستجرى تقييمات لمناطق التجمع والإخلاء في منطقة كاغيتهانة. وهذا يأتي في سياق التذكير ليس إلا. ضرب صويلو مثالا لأداء صلاة الجنازة أو صلاة العيد للتوضيح والمقاربة، حيث أن المسؤول آنذاك يلقي تعليماته للعامة بكيفية أداء الصلاة ومعلومات أخرى متعلقة للتذكير فقط.

تصريحات هامة لوزير الداخلية التركي
تصريحات هامة لوزير الداخلية التركي

 

 

.

ترجمة/تركيا الآن

 

قد يعجبك أيضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد