محتال تركي يستغل إيرانيا في اسطنبول لينهب نصف مليون ليرة من رجال الأعمال

0 690

ذكرت مصادر إعلامية بإقدام محتال تركي على استغلال إيراني في اسطنبول لينهب قرابة نصف مليون ليرة.

وقالت المصادر، وفق ترجمة تركيا الان، أن المحتال قدم نفسه كمحام في اسطنبول وكسب  اكثر من 400 ألف ليرة من 4 رجال أعمال إيرانيين.

وكشفت التحقيقات أن الإيراني محمد ه.   انتقل للعيش في تركيا، بينما كان يستخدم هوية المحامي محمد ج. الذي يعمل في أنطاليا بشكل قانوني .
بينما توصلت فرق مكافحة النشل والاحتيال إلى الاسم الحقيقي للمحتال من خلال التحريات الجارية.

يزعم أن محمد هـ ، الذي يعيش في إيران ، كان يعمل كمتدرب إلى جانب المواطن التركي خالص ج. في 2017 .

في حين خطط خالص لنقل محمد إلى تركيا عبر هوية ابنه محمد ج. وهناك أصدر له هوية خاصة باسمه من الجهات الرسمية.

بدأ الإيراني محمد هـ.العيش في اسطنبول تحت اسم المحامي التركي محمد ج.، في حين استغل المشتبه الأمر وبدأ بجمع الأموال وإعداد الوثائق لرجال الأعمال الذين قدموا إليه باسمه المزيف من خلال اتصالات تلقاها من إيران.

في السياق قدم المحامي المزيف وثائق مزورة لرجل الأعمال مقابل 170 ألف ليرة. عندما أدرك الرجل أن الوثائق كانت مزورة ، قدم شكواه إلى مقر الشرطة. وفي سياق التحريات الجارية حول القضية، تبين أن المحتال كسب 400 ألف ليرة من 4 رجال أعمال بنفس الطريقة، بطرق غير مشروعة.

اعتقلت الشرطة المحتال في 19 نوفمبر بعد نصب كمين له من خلال اتفاقية بينه وبين أحد رجال الأعمال للالتقاء في مكان ما بغرض استكمال الأوراق المطلوبة.

تابع أيضا /

جريمة مثيرة للاستغراب في بورصة.. قتلت عشيقها الخمسيني والسبب!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.