تركيا الآن.. عين على تركيا

سرقة مجوهرات أميرة أردنية.. قيمتها أكثر من 1.5 مليون دولار

26٬331

كشفت السلطات البريطانية أنها تمكنت من إلقاء القبض على عاملة في قصر ال أميرة الأردنية فريال إرشيد (76) عامًا، بعد قيامها بسرقة مجوهرات تصل قيمتها إلى ما يقارب الـ 1.403 مليون دولار أمريكي.

ونقلت صحيفة “ذا صن” البريطانية تفاصيل الحادثة؛ إذ تبين أن العاملة “فيرجيلينا طابا” تبلغ من العمر 65 عامًا تمكنت من سرقة مجوهرات منوعة ما بين خواتم وأساور وساعات وأقراط من الألماس من قصر الأميرة في لندن، والذي تبلغ قيمته ما يقارب الـ 8.421 مليون دولار أمريكي.

img

وأضافت الصحيفة أن عاملة القصر كانت قد أعطت المجوهرات لابن أخيها “هيناو طابا” والذي يبلغ من العمر 37 عامًا بعد سرقتها. وقام الأخير ببيعها في أحد المزادات، ليتم لاحقا القبض على طابا بعد محاولته بيع أحد الخواتم النادرة.

وعن إمكانية استعادة المجوهرات التي تم بيعها قالت السلطات البريطانية: “كانت العديد من الأشياء ثمينة وعاطفية بالنسبة للأميرة ولا يمكن استبدالها. واكتشفت الشرطة مكان بيع الكثير منها، لكن محاولة استعادتها يعد أمرًا صعبًا”.

وألقي القبض على عاملة القصر “فيرجيلينا”، وابن شقيقتها في الـ 26 من نوفمبر الماضي قبل إطلاق سراحهما وإبقائهما قيد التحقيق.

img

يُشار إلى أن الأميرة فريال تزوجت بالأميرِ محمد بن طلال، الأخ الأصغر للملك الراحل الحسين بن طلال. وأنجبت منه ولدين؛ وهما الأميران طلال وغازي، اللذان يقيمان ويعملان في الأردن حاليا.

وولدت الأميرة فريال في القدس ووالدها الراحل فريد إرشيد، وهو سياسي معروف وأحد كبار ملاك الأراضي. وعمل كوزير وعضو في مجلس الأعيان في الأردن. والدتها، فريدة، كانت رئيسة مجلس إدارة جمعية الهلال الأحمِر في الضفة الغربية للأردن.

واهتمت الأميرة فريال في بداية حياتها بدعمِ التعليمِ والنشاطات الثقافية داخل الأردن وخارجه. كما كانت ناشطة في أعمال الإغاثة داخل مخيمات اللاجئين جرّاءَ الحروب التي وقعت في المنطقةِ.

img

وتم اختيارها عام 1992، كسفيرةِ النوايا الحسنةِ لدى منظمة اليونسكو، وبعدها عينت كمستشار خاص للأمين العام للمنظمة العالمية.

هذا بالإضافةِ إلى مشاركتها في برامج مختلفة تحتضنها اليونسكو. خاصة تلك التي تولي اهتماما بحماية التراث الحضاري والأبحاث الصحية وتعليم الأطفال.

.

المصدر/ وكالات

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد