صحفي تركي يوجه رسالة لإخوان مصر.. نفى أكاذيب متداولة

0 633

قال الـ صحفي التركي حمزة تكين، في معرض تعليقه على الجدل الذي أثاره طلب السلطات التركية من الفضائيات المصرية المعارضة في إسطنبول. ضبط خطابها التحريري، إن جماعة الإخوان المسلمين. وقعت في فخ الرواية والإشاعة الإعلامية لنظام السيسي، الذي حرف مضمون الطلب التركي.

 

ووجه تكين رسالة لكل من جماعة الإخوان المسلمين المصرية، وكذا إعلام النظام المصري، خلال استضافته في برنامج نافذة على مصر. والذي يقدمه الإعلامي المصري أسامة جاويش على شاشة قناة الحوار اللندنية، إن الإخوان صدقوا رواية الإعلام الكاذب. الذي قال إن تركيا ستغلق قنوات المعارضة المصرية، وستطرد الإخوان من تركيا، وتسلم قياداتهم للنظام الانقلابي في مصر.

 

وروجت حسابات سعودية وإماراتية عبر شبكة واسعة في مواقع التواصل الاجتماعي، ما اعتبره مسؤولون في إدارة القنوات المصرية المعارضة. أكاذيب ولا تمت لطبيعة ما تم التفاهم عليه مع الجانب التركي بصلة.

 

ونفت حسابات وتصريحات محسوبة على جماعة الإخوان المسلمين ما راج ونشر على لسان مغردين سعوديين وإماراتيين من أن السلطات التركية طلبت منهم المغادرة. أو ألمحت من قريب أو بعيد لفكرة تسليمهم للنظام المصري. أو إشعارهم بصدور قرارات لإغلاق قنوات تابعة للمعارضة بتركيا.

 

في الوقت الذي تساءل فيه مغردون ونشطاء تواصل، عن الأسباب التي دفعت لموجة تصديق أمثال هذه الإشاعات .والتي خرج معظمها من وسائل إعلام مصرية تابعة للنظام المصري، لطالما عرفت بالتحريف والتزييف.

المصدر/وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.