العثور على جثة معارض أذربيجاني في إسطنبول والشرطة تبدأ التحقيق

0 145

عثر على الناشط المعارض الأذربيجاني بيرم محمدوف ميتا في اسطنبول وسط ظروف غامضة.

ووفق ترجمة “تركيا الآن”، فتحت الشرطة التركية تحقيقًا لمعرفة أسباب الوفاة.

وكتب أصدقاء محمدوف على وسائل التواصل الاجتماعي إنه في 4 مايو أنه تم العثور على جثة عضو حركة الشباب الأذربيجانية المعارضة في البحر قبل يومين.

كما قال أحد أصدقائه في اسطنبول إن الشرطة تحقق في القضية وتدرس جميع الأسباب المحتملة.

وتصدّر محمدوف، إلى جانب ناشط آخر مؤيد للديمقراطية، جياس إبراهيموف، عناوين الصحف في مايو 2016 بعد رسم “يوم العبيد السعيد” على نصب تذكاري في باكو للرئيس الراحل حيدر علييف، والد الرئيس الحالي.

كما حكم على كلاهما بعد ذلك بالسجن 10 سنوات بتهم تتعلق بالمخدرات وهو ما نفاه كلاهما. وقال حينها محمدوف إنه تعرض للتعذيب ليدلي باعتراف.

كما صنفت منظمة العفو الدولية الناشطين باعتبارهما من سجناء الرأي. وقالت إن تهم المخدرات الموجهة إليهما ملفقة بغرض معاقبتهما على أنشطتهما السياسية.

وفي مارس 2019، أصدر الرئيس إلهام علييف عفواً عن محمدوف وإبراهيموف مع أكثر من 400 شخص أدينوا بارتكاب جرائم.

المصدر: تركيا الآن

اقرأ أيضًا/

خمسة جرحى من الجيش الأذربيجاني يحصلون على أطراف صناعية في تركيا

تركيا وأذربيجان توقعان اتفاقا لرفع حجم السياحة بين البلدين

وزارة الخارجية التركية: البدء بتطبيق بروتوكول 10 ديسمبر بين تركيا وأذربيجان

 

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.