تركيا الآن.. عين على تركيا

تركيا: صناعاتنا الدفاعية لديها إمكانات تصدير كبيرة

145

صرح رئيس الصناعات الدفاعية التابعة للرئاسة التركية إسماعيل دمير، أن صناعة الدفاع التركية لديها إمكانات تصدير كبيرة.

جاء ذلك خلال مشاركته، اليوم الخميس، في افتتاح معرض أسكي شهير الصناعي. وسط البلاد بدعم من رئاسة الصناعات الدفاعية التابعة للرئاسة التركية.

وأوضح دمير أن الوضع الحالي للصادرات هو صغير جدًا مقارنةً مع المحتمل في المستقبل.

وأضاف أن صناعاتنا الدفاعية لديها إمكانات تصدير كبيرة، ولا يزال أمامنا طريق طويل لنقطعه.

و أشار إلى أن ولاية إسكي شهير تتمتع بقاعدة صناعية قوية ويتوقع زيادة دورها تدريجيًا في صناعات الدفاع و في مجال الطيران.

يُذكر أن الصادرات التركية من منتجات الدفاع والطيران  سجلت في الثلث الأول من العام الحالي، ارتفاعًا بنحو 47.7 بالمئة مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي، لتبلغ نحو مليار دولار أمريكي.

 صناعاتنا الدفاعية تلبي معظم احتياجاتنا

و قال المسؤول نفسه في تصريحٍ سابق، بداية هذا العام 2021 إن بلاده تلبي معظم احتياجاتها في مجال الصناعات الدفاعية بقدراتٍ وإمكانات وطنية ومحلية.

كما وأوضح دمير، خلال ملتقى الصناعات الدفاعية الثالث، أن تركيا تزداد قوة في الميدان. وطاولة المفاوضات بالتوازي مع كسبها مزيدًا من الإستقلالية في هذا المجال.

وأضاف أن تركيا باتت قوة فاعلة إقليميًا، وأن موقعها الجيوسياسي يفرض عليها تعزيز صناعاتها الدفاعية.

و أشار إلى أن الصناعات الدفاعية من أهم العناصر الداعمة للإستقلال السياسي والإقتصادي للبلاد.

كما وتابع: “كنا مرتبطين للخارج في الصناعات الدفاعية مطلع الألفية الثالثة بنسبة كبيرة.

أما في الوقت الراهن فإننا نقوم بتصدير منتجاتنا المحلية، وهدفنا الرئيسي تحقيق الإستقلالية التامة في التكنولوجيا الحساسة”.

و ذكر في ذلك الوقت  أن  تركيا لديها ما يقارب 700 مشروع في مجال الصناعات الدفاعية، بقيمة إجمالية تعادل 60 مليار دولار.

كما و أكد أن هدف مؤسسته لعام 2023، توفير فرص عمل لنحو 80 ألف مواطن في مجال الصناعات الدفاعية. ورفع قيمة صادرات القطاع إلى 10 مليار دولار

الدفاع التركية: “بي كا كا/ي ب ك” أكبر عائق أمام استقرار المنطقة

 

المصدر/ تركيا الآن

 

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد