تركيا الآن.. عين على تركيا

استخدام الأعواد القطنية قد يفقدك حاسة السمع

172

منذ فترة قصيرة, بدأت محاربة مبيعات الأعواد القطنية البلاستيكية الخاصة بتنظيف الأذن.

لما لها من إسهام كبير في التلوث البيئي المؤذي للتوازن البيولوجي.

لكن الأمر الذي لا نعلمه أنه باستعمال هذه الأعواد قد يفقدك السمع!

كيف ذلك وماهي مخاطر استخدام هذه الأعواد وما الطرق البديلة لتنظيف الأذنين؟

قال الدكتور حازم عبد الجواد يوسف، استشاري الأنف والأذن والحنجرة :”شاهدنا العديد من الكوارث الناتجة عن استخدام أعواد القطن لتنظيف الأذن،

إذ يمكن الوصول إلى طبلة الأذن بسهولة ؛ ونظرًا إلى أن طبلة الأذن حساسة جدًا ، فيمكن تمزيقها بسهولة باستخدام الأعواد.

وعلى الرغم من أن طبلة الأذن المثقوبة سوف تلتئم بمفردها، إلا أن ذلك قد يؤدي عند تكراره، إلى فقدان السمع التوصيلي”.

مخاطر استخدام أعواد القطن لتنظيف الأذن

  •  تضرر طبلة الأذن:

إنّ دفع أداة غير حادة مثل عود القطن، في قناة الأذن يشكل أيضًا خطر تمزق طبلة الأذن والإضرار بحاسة السمع.

  • شمع الأذن المضغوط:

عند إدخال عود القطن في الأذن، فإنَّ ذلك يتعارض مع إستراتيجية خروج الشمع إلى خارج الأذن، فيدفعه إلى الداخل، والاستمرار في دفع شمع الأذن نحو طبلة الأذن يؤدي إلى خطر تلفها، وقد يؤدي أيضًا إلى حدوث انسداد مؤلم محتمل.

  •  رواسب قطنية:

إن استخدام عيدان قطن قد يزيد المشكلة من خلال بقاء قطع صغيرة من القطن داخل الأذن.

  • العدوى وضعف السمع:

دفع الأوساخ وشمع الأذن وفضلات القطن إلى داخل قناة الأذن يخلق بيئة مناسبة لنمو البكتيريا لتصبح عدوى كاملة.

يمكن أن تسبب عدوى الأذن بدورها فقدانًا مؤقتًا للسمع وتؤثر على جوانب أخرى من صحتك وعافيتك.

ينصح الأطباء بشدّة الابتعاد تمامًا عن تنظيف الأذن باستخدام الأدوات الآتية:

  •  أعواد قطنية.

  •  دبابيس الشعر.

  •  ملاقط.

  • أقلام حبر وأقلام رصاص.

  • القش.

  •  مشابك الورق.

  •  ألعاب الأطفال.

طرق تنظيف الأذنين البديلة

تستفيد الأذن الخارجية، المعروفة أيضًا باسم الصيوان، من التنظيف الجيد بين الحين والآخر.

ويمكن تحقيق ذلك من خلال:

قليل من الصابون والماء ومنشفة أثناء الاستحمام، على أن يتم التنظيف برقة،

مع أنّ قناة الأذن لا تحتاج إلى التنظيف بشكل مستمر،

فأثناء غسل الشعر أو الاستحمام، تدخل كمية كافية من الماء إلى قناة الأذن، فتفكك الشمع المتراكم،

بالإضافة إلى ذلك ينمو الجلد في قناة الأذن بشكل طبيعي في شكل حلزوني خارجي، وعندما ينسلخ، يذهب شمع الأذن معه.

علمًا بأنه في معظم الأوقات سوف يرتخي الشمع ويسقط من تلقاء نفسه أثناء النوم؛ لذا ليس من الضروري استخدام أعواد قطن على الإطلاق.

 

فوائد القهوة التركية كقناع للبشرة

المصدر/ تركيا الآن

 

 

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد