تركيا الآن.. عين على تركيا

تركيا تُحافظ على مركزها الأول في إنتاج الطاقة الكهرومائية

121

طورت تركيا، من مكانتها العالمية مؤخرًا في قطاع الطاقة الكهرومائية، بإنتاج ألفين و480 ميغا واط من هذه الطاقة، خلال 2020.

وحسب بيانات حصلت عليها وسائل إعلام محلية من الوكالة الدولية للطاقة الكهرومائية (IHA)، أن تركيا حافظت على مركزها الأول ضمن البلدان الأوروبية الأكثر إنتاجًا للطاقة الكهرومائية .

كما واحتلت تركيا المرتبة الثانية عالميًا، بعد الصين.

ووفقًا لتقرير الوكالة الدولية للطاقة الكهرومائية، فقد بلغ الإنتاج الإجمالي لـ 35 دولة، من الطاقة الكهرومائية، خلال العام المنصرم، 21 ألف ميغا واط.

وكانت تركيا قد أنتجت 219 ميغا واط من الطاقة الكهرومائية، خلال عام 2019، فاحتلت حينها المركز العاشر عالميًا.

 

الطاقة الكهرومائية في تركيا:

تستهلك تركيا أكثر من 6,000 بيتاجول من الطاقة الأولية كل عام، أي أكثر من 20 ميجاوات/ساعة للشخص الواحد.

88 %من الطاقة هي وقود أحفوري وتشمل سياسة الطاقة في تركيا تخفيض واردات الوقود الأحفوري، والتي تزيد عن 20٪ من تكاليف الاستيراد وثلاثة أرباع العجز في الحساب التجاري.

تبلغ انبعاثات الغازات الدفيئة من تركيا حوالي 6 أطنان في العام الواحد لكل شخص وهي كمية تفوق المتوسط العالمي.

تعد الطاقة الكهرومائية في تركيا أكبر مصدر للكهرباء المتجددة، في عام 2018 كانت تشكل نسبة 9٪ من الطاقة الأولية ومصادر الطاقة المتجددة الأخرى بنسبة 6٪.

الطاقة الحرارية الأرضية في تركيا تُستخدم أساسا للتدفئة، وذلك من خلال الزيادة الكبيرة في إنتاج الطاقة الشمسية.

حيث يمكن تلبية الطلب الكامل على الطاقة في البلاد من خلال مصادر الطاقة متجددة.

تنتج تركيا الكثير من الليجنيت، وكلها تقريبًا يتم حرقها في محطات توليد الطاقة، التي تنتج كميات كبيرة من ثاني أكسيد الكربون بمستوى منخفض نسبيًا من الكفاءة.

ودعمت الحكومة التركية محطات توليد الطاقة التي تعمل بالفحم على الرغم من التأثير البيئي لها وترغب في إنشاء المزيد منها.

وبحسب وزارة الطاقة والموارد الطبيعية، تمتلك تركيا القدرة على خفض ما بين 15 إلى 20% من إجمالي الاستهلاك للحفاظ على الطاقة.

تركيا.. نحو التخلص من أغلال الطاقة
تركيا تعلن عن بداية إنتاج الطاقة في أكبر سد على مستوى أوروبا
تركيا الرابعة عالميا في إنتاج الطاقة الكهروحرارية

المصدر/ تركيا الآن


قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد