استمرار عملية “مخلب البرق”.. استشهاد جندي تركي شمالي العراق باعتداء إرهابي

0 105

استشهد جندي تركي اليوم الأحد وأصيب آخر باعتداء إرهابي شمالي العراق.

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيان لها، وفق متابعة تركيا الان إن اعتداءً إرهابياً استهدف قاعدة عسكرية للجيش التركي شمالي العراق.

وأضافت أن القوات التركية ردت فورا على مصادر الاعتداء الإرهابي الذي استهدف القاعدة التركية التي أنشئت لمتابعة عملية “مخلب البرق” شمال العراق، ضد منظمة “بي كا كا” الإرهابية.

كما أعربت الوزارة عن حزنها البالغ لاستشهاد الجندي، ودعت بالرحمة له، متقدمة بالتعازي لذويه وللشعب التركي كافة، فيما تمنت الشفاء العاجل للجندي المصاب.

وأطلقت تركيا عمليتي “مخلب البرق” و”مخلب الصاعقة، في 23 أبريل/نيسان الماضي بشكل متزامن ضد إرهابيي “بي كا كا” في مناطق “متينا” و”أفشين-باسيان”، شمالي العراق.

اقرأ أيضا/ تركيا.. استشهاد جنديين وإصابة ثلاثة في هجوم إدلب

وفي وقت سابق اليوم أفادت وزارة الدفاع التركية أن عدد الشهداء الأتراك الذي ارتقوا في هجوم إدلب أمس قد ارتفع إلى ثلاثة جنود.

وقالت الوزارة في بيان لها، وفق متابعة تركيا الان، إن شهداء الجيش التركي في منطقة خفض التصعيد بمحافظة إدلب السورية ارتفع  إلى 3 جنود، بعد وفاة أحد المصابين.

وأضافت أن أحد أفراد الجيش المصابين استشهد في المستشفى التعليمي والبحثي بولاية هطاي جنوبي تركيا، حيث كان يتلقى العلاج، بعدما نقل إليه عقب إصابته.

وفي وقت سابق السبت، أعلنت وزارة الدفاع استشهاد جنديين وإصابة 3 آخرين، في هجوم عقب عملية بحث وتمشيط في منطقة خفض التصعيد بإدلب.

وسبق أن أصدر نائب الرئيس التركي فؤاد أوقطاي برقية تعزية في استشهاد جنديين تركيين في منطقة خفض التصعيد بمحافظة إدلب السورية.

وقدم في رسالته التي نشرها عبر تويتر تعازيه في استشهاد جنديين إثر هجوم شنته “منظمة إرهابية غادرة” في إدلب.

كما تمنى أوقطاي الرحمة للشهداء والشفاء العاجل للجرحى.

في حين أعلنت تركيا وروسيا وإيران في أيار / مايو 2017 عن توصلهم إلى اتفاق لإنشاء “منطقة خفض تصعيد” في إدلب في إطار اجتماعات أستانة المتعلقة بالمسألة السورية.

تحييد إرهابيين في سوريا

كما أعلنت وزارة الدفاع التركية، الأحد، تحييد 4 إرهابيين من تنظيم “ي ب ك/ بي كا كا” شمالي سوريا.

وذكرت الوزارة في تغريدة عبر حسابها بموقع تويتر، أن الجيش التركي يقف بالمرصاد أمام إرهابيي “ي ب ك/ بي كا كا”.

وأكدت أن “أبطال القوات الخاصة تمكنوا من تحييد 4 إرهابيين” من التنظيم كانوا يستعدون لشن هجوم يستهدف منطقة عملية “نبع السلام” شمالي سوريا.

وحرر الجيشان التركي والوطني السوري مدينتي رأس العين وتل أبيض من التنظيم ضمن عملية ” نبع السلام” التي انطلقت في 9 أكتوبر/ تشرين الأول 2019.

وعلق الجيش التركي العملية في 17 أكتوبر 2019، بعد توصل أنقرة وواشنطن إلى اتفاق يقضي بانسحاب الإرهابيين من المنطقة، أعقبه اتفاق مماثل مع روسيا في 22 من الشهر ذاته.

المصدر: تركيا الآن

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.