تركيا الآن.. عين على تركيا

الإمارات تستعين بكلاب “بولت” لاكتشاف إصابات كورونا

114

استعانت دولة الإمارات بأحد الحيوانات لاكتشاف مرضى فيروس كورونا المستجد، بعد أن أجرى التدريبات اللازمة لاداء هذه المهمة.

وقد استفادت الإمارات من نتائج الدراسات الأولى التي تشير إلى قدرة الكلاب في اكتشاف  فيروس كورونا المستجد.

وتستعين الإمارات في الوقت الحالي بـ 38 كلبا مدربا في مطاراتها، تستطيع من خلالها اكتشاف المصابين بفيروس كورونا بدقة تصل إلى 98.2 في المئة.

ويضم هذا الفوج كلابا من فصائل جيرمان شيبرد ولابرادور وكوكر وبوردر كولي، تلقى تدريبا من قبل قوات الامن في دبي على اكتشاف فيروس كورونا من خلال الشم باستخدام عينات من عرق المرضى الذين تأكدت إصابتهم، بعد جمعها باستخدام مسحة من الإبط لبضع دقائق.

وقال الملازم أول في شرطة دبي، ناصر الفلاسي، المشرف على برنامج تدريب الكلاب للقيام بهذه المهمة. أنه يتم عرض العينة على الكلب في حال أعطى إشارة على هذه المادة تتم مكافأته.

وذكر الفلاسي أن الكلاب تقوم في الوقت الحالي بتنفيذ ما بين 30 و40 مهمة يوميا في المطارات. مشيرا إلى أن كلبا يطلق عليه “بولت” من نوع المالينو البلجيكي هو أول كلب قام بتدريبه للكشف عن كورونا.

اقرأ المزيد

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد