تركيا تمنح أول “بطاقة تركوازية” وأردوغان يفتتح البيت التركي مقابل مقر الأمم المتحدة

0 295

ذكرت وزارة العمل والضمان الاجتماعي في تركيا أنها سلمت أول بطاقة تركوازية المعدة لرجال الأعمال، في الوقت الذي يعتزم فيه الرئيس رجب طيب أردوغان بافتتاح البيت التركي في نيويورك مقابل مقر الأمم المتحدة الاثنين المقبل.

فقد سلم وزير العمل والضمان الاجتماعي  وداد بيلغين، أول بطاقة تركوازية المعة خصيصا لجذب المستثمرين والقوى العاملة المؤهلة إلى البلاد، لرجل الأعمال الأسترالي ستيفن يونغ.

كما أوضح الوزير في كلمة له بهذا الخصوص إن “هذه البطاقة ستمنح للقوى العاملة ذات المؤهلات العالية التي تساهم أو من المتوقع أن تقدم إسهامات في بلدنا”.

اقرأ ايضا/ “بطاقة التركواز” نظام جديد للإقامة الدائمة في تركيا.. تعرف على شروط نيلها

ولفت إلى أنها تمنح أصحابها الحق في العمل والإقامة في تركيا إلى أجل غير مسمى وبشكل مستقل أو مرتبط بصاحب العمل، والحق في الدخول إلى تركيا والخروج منها بشكل متعدد، مشيرا الى أنه يحق لهمعلى المدى الطويل الحصول على الجنسية التركية في حال استيفائه للشروط.

وقالت الوزارة في بيان لها، وفق متابعة تركيا الان، إن “البطاقة التركوازية” تمنح لفترة انتقالية مدتها 3 سنوات، ولاحقا بشكل دائم بعد إجراء التقييمات في نهاية المدة، كما أنها تمنح للأجانب المستثمرين والعلماء والفنانين والرياضيين والأشخاص المتميزين ذوي المؤهلات.

وقبل أربعة أعوام دخلت اللائحة القانونية الخاصة بالإجراءات المتعلقة بإصدار البطاقة التركوازية حيز التنفيذ، وبالتحديد في 14 مارس/ آذار 2017.

أردوغان يفتتح البيت التركي

من جانب آخر، أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنها يعتزم افتتاح  “البيت التركي” مقابل مقر الأمم المتحدة في مدينة نيويورك، الاثنين المقبل.

وأضاف أن الافتتاح سيكون على هامش زيارة رسمية سيجريها الاسبوع المقبل إلى الولايات المتحدة الأمريكية.

جاء ذلك خلال كلمة له خلال اجتماع تشاوري موسع لحزبه العدالة والتنمية في ولاية مرسين جنوبي البلاد.

اقرأ ايضا/ تركيا تنفي ادعاءات تلقيها “رشاوى” من واشنطن وأردوغان يزور أمريكا

وأشار الرئيس أردوغان إلى أن البيت التركي سيكون مؤلفا من 36 طابقًا مقابل مقر الأمم المتحدة، مبديا إعجابه بالخدمات والمنشآت التي تم تقديمها وتأسيسها خلال فترة حكومات العدالة والتنمية في مجالات مختلفة من التعليم إلى المواصلات والرياضة والأمن.

وأوضح أن “البيت التركي” الجديد سيضم المكاتب التابعة للبعثة التركية الدائمة في الأمم المتحدة والقنصلية العامة التركية في نيويورك، إضافة إلى قاعات مؤتمرات واحتفالات ومدرج كبير.

وفي وقت سابق من اليوم أصدر أردوغان مرسوما رئاسيا بخصوص رئاسة الشؤون الدينية التركية.

وينص المرسوم  على التجديد للبروفيسور علي أرباش رئيسا للشؤون الدينية، وأصبح المرسوم ساريا بعد أن نشرته الجريدة الرسمية.

اقرأ أيضا/ حملة ضده في تركيا.. ما قصة “أرباش” ولماذا انحاز له أردوغان؟

بدوره، أعرب أرباش في بيان، عن شكره لأردوغان قائلا “أود أن أشكر رئيسنا، السيد رجب طيب أردوغان، الذي أعرب عن تقديره لإعادة تعييننا لهذا الواجب النبيل كرئيس لرئاسة الشؤون الدينية”.

وأشار أرباش إلى أن “رئاسة الشؤون الدينية هي مهمة تكفل بها الدستور التركي من أجل (توعية المجتمع دينيا)”.

وشغل أرباش منصب نائب عميد كلية الإلهيات بجامعة صقاريا على مدى خمس أعوام خلال الفترة 1997-2002، وعميداً للكلية ذاتها لدورتين خلال الأعوام 2006-2011.

كما تم تعيينه  عام 2011 في المديرية العامة للخدمات التعليمية برئاسة الشؤون الدينية، وفي يونيو 2017 تم تعيينه رئيسا لجامعة يلوا.

وفي السابع عشر من أيلول/سبتمبر 2017 تم تعيينه رئيساً للشؤون الدينية، وله 12 كتاباً وعدد كبير من المقالات والملخصات والمحاضرات التي قدمها في ندوات عديدة داخل القطر وخارجه، ويجيد اللغتين العربية والفرنسية.

المصدر تركيا الان+ وكالات

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.