تركيا الآن.. عين على تركيا

الناتو يشارك تركيا في مناورة عسكرية كبيرة.. اليونان من ضمن المشاركين

400

ذكرت تقارير إعلامية أن حلف الناتو شارك في مناورة عسكرية كبيرة مع قوات البحرية وخفر السواحل التركية، إضافة إلى مشاركة عدد من الدول بصفة مراقب.

وانطلقت المناورة في خليج ساروس، شمال غربي تركيا، أطلق عليها اسم مناورات “نُصرت 2021”.

واوضحت التقارير أن هذه المناورات ستستمر لغاية 28 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، كما يشارك فيها قوات من إسبانيا وإيطاليا واليونان وبلجيكا ورومانيا وألمانيا وأذربيجان وبنغلاديش وبلغاريا والعراق وكوريا الجنوبية وقطر وليبيا وماليزيا وباكستان وتنزانيا وأوكرانيا وعمان.

بدوره قال العميد بحري التركي ليفنت تيزجان في تصريحات له بولاية جناق قلعة: إن المناورات تهدف تطوير قدرات الوحدات والقوات المشاركة، في مجال حروب الألغام.

وأوضح أن الاهتمام الكبير والمشاركة العالية من الدول الصديقة والحليفة في هذه المناورات تظهر مدى فعالية التدريبات والتعاون المشترك بين القوات المشاركة.

وأكد أن قوة مجموعة التدابير المضادة للألغام التابعة للناتو تشكلت عام 1999، بمشاركة سفينة “تي سي جي إدينجيك” التركية، وتجري مناورات 3 مرات سنويا.

اقرأ أيضا/ تركيا وأذربيجان تختتمان المناورات العسكرية وأردوغان يلتقي مهندسي “المفاعل النووي”

وفي يونيو الماضي اختتم حلف الناتو تمرين “Steadfast Defender 21″، بمشاركة تركيا و12 دولة من دول الحلف.

وتم العرض الختامي للمناورات التي تهدف لاختبار الجهوزية السريعة للحروب، في منطقة جينجو وسط رومانيا، الثلاثاء.

وخلال كلمة انطلاق العرض الختامي للمناورات، قال اللواء التركي أردوغان كوتش أوغلو، إن المناورات تمت بمشاركة ألفين و200 جندي، و550 آلية، من 12 دولة.

واشار إلى أن المناورات تعد فرصة ضرورية لقياس سرعة انتقال القوات عبر البر والبحر والجو والسكك الحديدية لدى تلقيها إيعازا بذلك.

وقد تم خلال المناورات استخدام الرصاص الحي، والطائرات المسيرة، والمروحيات، والدبابات، والعربات المدرعة.

وفي ختام المناورات، قال الأميرال الأمريكي روبرت بوركي، قائد قيادة قوات الحلفاء المشتركة نابولي. المسؤولة عن تنفيذ المناورات، إن الوحدة التركية التي تولت قيادة “فريق القوة المشتركة فائقة الجاهزية” أتمت المهمة بنجاح.

اقرأ أيضا/ حلف الناتو يختتم مناورة عسكرية في رومانيا بمشاركة القوات التركية

وفي وقت سابق أعلنت كل من تركيا وأذربيجان انتهاء المناورات العسكرية الجوية بين البلدين والتي أطلق عليها “شاهين – 2021″، في الوقت الذي أجرى فيها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان زيارة تفقدية لسير الأعمال بناء محطة أق قويو للطاقة النووية.

وقالت وزارة الدفاع التركية إنها اختتمت بنجاح المناورات التي استضافتها قيادة القاعدة الجوية الثالثة في قونية بمشاركة القوات الجوية الأذربيجانية.

وأضافت الوزارة في بيان لها: “نهنئ جميع الأفراد الذين نفذوا المناورات بنجاح”، مشيرة إلى ان الغرض من المناورات هي تطوير التعاون بين البلدين في مجال التدريب على الطيران، والمساهمة في التعاون العسكري.

يذكر أن المناورات انطلقت في 6 سبتمبر/أيلول الجاري.

وقبل أيام بدأت القوات الخاصة التركية وأذربيجان وباكستان، الأحد، مناورات عسكرية مشتركة في العاصمة الأذربيجانية باكو.

وأقيم حفل بمناسبة بدء االمناورات التي حملت اسم “الأشقاء الثلاثة 2021″، وعزف النشيد الوطني للبلدان المشاركة في المناورة.

وأشار قائد القوات الخاصة الأذربيجانية حكمت ميزاييف، في كلمة له خلال الحفل، إلى روابط الأخوة بين أذربيجان وتركيا وباكستان وشعوبها.

وأضاف أن تضامن تركيا وباكستان ودعمهما لأذربيجان خلال حربها ضد الاحتلال الأرميني في سبتمبر/ أيلول العام الماضي، دليل واضح على معنى الأخوة بين البلدان الثلاثة.

وأعرب ميزاييف عن ثقته الدائمة بأن المناورات الحالية ستساهم بدرجة كبيرة في تبادل واسع للخبرات وتحسين التدريب المهني بين قوات الدول الثلاث.

يشار إلى أن مناورات “الأشقاء الثلاثة – 2021” ستستمر حتى 20 سبتمبر/أيلول الجاري.

المصدر: تركيا الان

قد يعجبك أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد